تكنولوجيا مالية

فوري تعلن نجاح ضخ أول استثماراتها بالسودان في منصة السوق للتسويق الإلكتروني

فوري
فوري

أعلنت شركة فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية وحلول الدفع الإلكتروني عن نجاحها في إبرام صفقة استثمارية مع منصة السوق alsoug.com، وهي أكبر منصة رقمية للإعلانات المبوبة والتسويق الإلكتروني في السودان.
وتأتي الصفقة في إطار مشاركة فوري في أول جولة معلنة لتمويل رأس المال المخاطر في السودان، إذ ستساهم في تطوير منصة تكنولوجيا الخدمات المالية الجديدة "كاشي" التابعة لمنصة السوق دوت كوم، عبر الاستثمار في حصة أقلية غير حاكمة في الشركة القابضة "السوقalsoug.com –كاشي"، وهي أول استثمارات فوري خارج السوق المصرية.

ومثلت شركة فوري الركيزة المحورية لنجاح جولة تمويل رأس المال المخاطر المذكورة والبالغ قيمتها 5 ملايين دولار، إذ أثمرت مشاركتها عن تحفيز عدد من أبرز اللاعبين الدوليين في مجال تمويل رأس المال المخاطر على الانضمام إلى تلك الجولة، ومن بينها كبرى المؤسسات الاستثمارية بأسواق أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

تأسست منصة سوق السودان خلال عام 2016 على أيدي نخبة من رواد الأعمال في مجال التكنولوجيا، إذ نجحت في التحول إلى أكبر سوق رقمي وواحد من أكثر التطبيقات السودانية التي يتم تحميلها من متجر Play Google، إذ بلغ عدد مرات تحميل تطبيق "alsoug.com “ 2 مليون مرة.

وتحظى المنصة بمشاركة واستخدام قاعدة واسعة من البائعين في السودان، إذ يقومون بتسويق وعرض منتجاتهم المتنوعة بين العقارات والسيارات والسلع والخدمات.

وتمكنت منصةalsoug.com  من تحقيق معدلات نمو ملحوظة منذ انطلاقتها، رغم التحديات السياسية والاقتصادية التي يمر بها السودان، ما يعكس كفاءة فريق تطوير المنصة، والدراية الواسعة لفريق العمل باحتياجات واتجاهات السوق، فضلًا عن الأسس الاقتصادية الواعدة التي يحظى بها السوق السودانية.

وفي ضوء شراكتها الاستراتيجية مع شركة فوري، تتطلع منصةalsoug.com إلى التوسع بنطاق عروضها وخدماتها عبر تأسيس شبكة مدفوعات إلكترونية جديدة، تساهم في توفير خدمات الدفع الإلكتروني للعملاء في شتى أنحاء السودان، التي تعد من كبرى دول القارة الإفريقية.

وفي هذا السياق، أعرب المهندس أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري، عن اعتزازه بالشراكة الإستراتيجية مع منصة السوق أبرز المشروعات الاستثمارية الواعدة والرائدة في مجال الابتكار التكنولوجي بالسودان.

وأشار صبري إلى أن هذه الشراكة تمثل أول استثمارات فوري خارج السوق المصرية منذ انطلاقها قبل 13 عامًا، مؤكدًا ثقته فى قدرة فوري على تسطير قصة نجاح فريدة بالسوق السوداني عبر منصة السوق ومنصتها التابعة "كاشي" لخدمات الدفع الإلكتروني.

وأوضح صبري أن استثمار فوري في منصة السوق يأتي في إطار خططها الاستثمارية المعلنة الهادفة إلى تعظيم الاستفادة من الأسس التكنولوجية القوية التي تنفرد بها وشراكتها مع أبرز الكيانات الواعدة للتوسع باستثماراتها إلى الأسواق الخارجية التي لا تحظى بتغطية في مجال تكنولوجيا الخدمات المالية.

وأضاف أن هذه الخطوة ستساهم بشكل كبير في التوسع ببصمة فوري على مستوى القارة الإفريقية، وإتاحة الفرصة أمامها لنقل تجربتها الناجحة في السوق المصرية إلى نظيريتها السودانية التي تتميز باقتصاد جذاب يذخر بإمكانيات وفرص واعدة عبر قطاعات متنوعة، ويحظى بالعديد من رواد الأعمال الموهوبين.

وأشار إلى أن هذه الشراكة الاستراتيجية ستساهم أيضًا في تمهيد الطريق أمام فوري لتأسيس منظومة متكاملة لخدمات الدفع الإلكتروني على مستوى السودان، على غرار منظومتها الرائدة في السوق المصرية المتميزة بأحدث تقنيات الدفع الإلكتروني سهلة الاستخدام.

من جانبها، قالت ترنيم (نينا) سعيد الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة السوق، إن الشراكة مع فوري لا تمثل علامة فارقة في مسيرة منصة السوق فحسب، وإنما يمتد تأثيرها الإيجابي إلى مختلف المشروعات الناشئة في مجال التطوير التكنولوجي بالسوق السودانية بشكل عام، والتي لم تكن في متناول يد أسواق رأس المال العالمية، معربة عن تطلعها بأن تكون هذه الشراكة بمثابة بوابة لضخ المزيد من الاستثمارات الدولية في مشروعات التطوير التكنولوجي بالسودان خلال السنوات المقبلة للاستفادة من الإمكانات الهائلة التي يذخر بها هذا القطاع.

كما أعربت نينا سعيد عن تطلعها إلى التعاون المثمر مع شركة فوري والمساهمين الاستراتيجيين الجدد للتوسع من نطاق الخدمات الإعلانية المبوبة وخدمات التسويق الإلكتروني إلى ساحة خدمات المدفوعات الرقمية، في إطار مساعي منصة السوق إلى تأسيس منصة مدفوعات رقمية تساهم في تعزيز الشمول المالي لجميع المواطنين السودانيين.


 

الأكثر مشاهدة