عالم الإتصالات

«تايوان» تستهدف زيادة نفوذها فى إنتاج الرقائق الالكترونية بنهاية 2021

«تايوان» تستهدف زيادة
«تايوان» تستهدف زيادة نفوذها فى إنتاج الرقائق الالكترونية

تستهدف تايوان زيادة حصتها من الإنتاج العالمى للرقائق الالكترونية بنهاية العام الحالى إلى %65، مقارنة بالعام الماضى والتى بلغت %63، بما يعزز هيمتنها على صناعة أشباه المواصلات، فى الوقت الذى تعانى فيه العديد من الصناعات، وفى مقدمتها صناعة السيارات من نقصها، مما أثر على خطط إنتاج العديد من المصانع واتجاه بعضها إلى اتخاذ قرارات بعضها يتعلق بخفض الإنتاج، أو وقف الإنتاج لفترة لحين توافر هذه المكونات.

وأشار موقع statista للبيانات والاحصائيات إلى أن زيادة حصة تايوان من الإنتاج العالمى لأشباه المواصلات سيأتى على حساب «الصين»، والتى تهبط حصتها بنسبة تصل إلى %1، متكهنا التقرير تمكن 3 دول من الاستحواذ على حصة تصل إلى %88 من الإنتاج العالمى من الرقائق الالكترونية وهم تايوان، وكوريا الجنوبية، والصين، فيما تستحوذ باقى دول العالم على حصة تقدر بـ %12.

ومع احتلال تايوان لمركز الصدارة، تشير التوقعات إلى احتفاظ كوريا الجنوبية بالمركز الثانى فى قائمة الدول الأعلى إنتاجًا للرقائق الالكترونية بنهاية العام الحالى بنسبة تصل إلى %18 من الإنتاج العالمى، فيما تهبط حصة الصين، والتى تعد ثالث أكبر دولة منتجة لها، إلى %5 من الإجمالى العالمى بنهاية 2021، مقارنة بحصتها فى 2020 والتى بلغت %6.

وبالتزامن مع توقعات statista بزيادة حصة «تايوان»، واستقرار حصة «كوريا الجنوبية» من الإنتاج العالمى بنهاية العام الحالى، تتراجع حصة باقى دول العالم إلى %12، مقارنة مع حصتها خلال 2020، والتى تقدر بـ %13 من إجمالى إنتاج العالم من الرقائق الالكترونية.

598 مليار دولار حجم سوق الرقائق الالكترونية

توقع موقع statista نمو حجم سوق الرقائق الالكترونية فى العالم بحلول 2024 بنسبة تصل إلى %42.7، لتقفز إلى 598 مليار دولار أمريكى، مقارنة مع عام 2019 والذى بلغ 419 مليار دولار.

وأشار الموقع إلى أن الهواتف المحمولة ستستحوذ على أكثر من ربع الطلب العالمى على أشباه المواصلات بنسبة تصل إلى 26%، ليرتفع الطلب عليها إلى 155 مليار دولار بنهاية 2024، مقارنة بحجم الطلب عليها فى 2019، والذى بلغ 106 مليار دولار، بنسبة نمو تصل إلى %46.2.

وحلت الخوادم ومراكز البيانات والتخزين فى المركز الثانى فى ظل التكهنات التى تشير إلى استحواذها على %17 من إجمالى الطلب المتوقع على الرقائق الالكترونية، وتوقعت statista ارتفاع الطلب بنسبة كبيرة تقدر بـ %67.2 فى عام 2024، لتصل إلى 102 مليار دولار، مقابل 61 مليار دولار فى نهاية عام 2019.

وحصدت الحواسب الشخصية المركز الثالث بعد أن توقع التقرير نمو طلبها على أشباه المواصلات بنسبة تصل إلى %15، ترتفع إلى 99 مليار دولار بحلول 2024، مقابل 86 مليار دولار فى عام 2019، لتستحوذ على حصة %17 من إجمالى الطلب العالمى بالتساوى مع الخوادم ومراكز البيانات والتخزين.

أما المركز الرابع، فجاء من نصيب صناعة الالكترونيات حيث من المتوقع أن تستحوذ على حصة تقدر بـ %12 من الطلب العالمى على الرقائق، مع نمو الطلب عليها بحلول عام 2024 بنسبة تصل إلى %45، لتستجل 71 مليار دولار، مقارنة مع 49 مليار دولار فى عام 2019.

وأظهرت البيانات نمو طلب صناعة السيارات على الرقائق الالكترونية بنسبة تصل إلى %58.8، لترتفع إلى 65 مليار دولار بحلول 2024، مقارنة مع 41 مليار دولار فى 2019، لتستحوذ على %11 من إجمالى سوق الرقائق الالكترونية مستقبلًا، لتحصل على المركز الخامس من إجمالى الطلب على أشباه المواصلات بعد مرور 3 سنوات من الأن.

ويشهد المستقبل القريب نمو طلب الأجهزة الالكترونية على أشباه المواصلات بمعدل %45.2، فترتفع إلى 61 مليار دولار بحلول 2024، لتستحوذ على حصة %10 من الإجمالى العالمى لتحصد بذلك المركز السادس، مع العلم أن طلبها على الرقائق بلغ فى 2019، ما يقرب من 42 مليار دولار.

وفى المركز السابع، جاءت البنية التحتية والسلكية واللاسليكة، حيث توقعت احصائيات statista نمو طلبها %32.4، لتقفز إلى 45 مليار دولار فى عام 2024، مقابل 34 مليار دولار فى عام 2019، لتستحوذ مستقبلًا على حصة %8 من الطلب العالمى.

‏TSMC أكبر شركة منتجة لأشباه المواصلات فى العالم

أظهرت بيانات macrotrends وvalue.todayتربع شركة تايوان لصناعة أشباه المواصلات «TSMC» على قمة أكبر شركة منتجة لأشباه المواصلات فى العالم، حيث بلغت القيمة السوقية لها فى بداية سبتمبر من العام الحالى 617.2 مليار دولار أمريكى، فيما سجلت أرباحها بنهاية ديسمبر 2020 ما يقرب من 18.7 مليار دولار، وبلغت إيراداتها 48.2 مليار دولار أمريكى بنهاية العام الماضى.

وجاءت «إنفيديا» فى المركز الثانى فى القائمة بعد أن بلغت قيمتها السوقية فى الأول من سبتمبر من هذا العام 557.8 مليار دولار أمريكى، وتمكنت الشركة من تحقيق ايرادات بنهاية العام الماضى بلغت 10.9 مليار دولار، فيما قدرت أرباحها بـ 2.8 مليار دولار.

وهيمنت «سامسونج» على المركز الثالث فى قائمة الكيانات المنتجة للرقائق الالكترونية فى العالم بعد أن بلغت قيمتها السوقية 444.5 مليار دولار أمريكى، وتمكنت الشركة من تحقيق ايرادات تصل إلى 208.3 مليار دولار بنهاية العام الماضى، فيما بلغت أرباحها 19.4 مليار دولار أمريكى.

واقتنصت شركة «ASML» المركز الرابع فى قائمة الشركات المهيمنة على صناعة الرقائق الالكترونية فى العالم، حيث بلغت قيمتها السوقية مطلع سبتمبر هذا العام 341.6 مليار دولار، فيما تمكنت من تحقيق ايارادات بلغت 16.5 مليار دولار، وأرباح بقيمة 4.2 مليار دولار بنهاية العام الماضى.

«إنتل» فى المركز الخامس

وأشار التقرير إلى حصول «إنتل» على المركز الخامس فى القائمة حيث بلغت قيمتها السوقية 219.3 مليار دولار، وبلغت إيرادات الشركة من إنتاج الرقائق الالكترونية 77.9 مليار دولار أمريكى، فيما حققت أرباج بلغت 20.9 مليار دولار بنهاية ديسمبر 2020، وتبعتها «برودكوم» فى المركز السادس،حيث بلغت قيمتها السوقية 203.9 مليار دولار، وبلغت إيراداتها العام الماضى 23.9 مليار دولار، وحقق ارباحا بلغت قيمتها 2.7 مليار دولار.

وفى المركز السابع، شركة «تكساس إنسترومنتس» والتى بلغت قيمتها السوقية بداية سبتمبر من هذا العام 176.7 مليار دولار، وبلغت إيراداتها بنهاية العام الماضى 14.5 مليار دولار، وأرباحها 5.6 مليار دولار، وحصلت شركة «كوالكوم» على المركز الثامن فى القائمة بعد أن قفزت قيمتها السوقية إلى 165.5 مليار دولار، ونحجت الشركة بنهاية 2020 من تحقيق ايرادات بقيمة تصل إلى 23.5 مليار دولار، وأرباج تقدر قيمتها بـ 5.2 مليار دولار.

واستحوذت شركة «إى إم دى» على المركز التاسع فى قائمة أكبر شركات منتجة للرقائق الإلكترونية فى العام، حيث بلغت قيمتها السوقية فى الأول من سبتمبر 2021 ما يقرب من 134.3 مليار دولار، وحققت الشركة ايرادات بقيمة 6.7 مليار دولار بنهاية العام الماضى، فيما سجلت أرباج بقيمة 2.5 مليار دولار.

أما المركز العاشر فجاء من نصيب شركة «ابلايد ماتيريالز»، حيث بلغت قيمتها السوقية 122 مليار دولار تقريبًا مطلع سبتمبر من العام الحالى، وبلغت إيراداتها 14.6 مليار دولار، وأرباحها 3.6 مليار دولار بنهاية ديسمبر 2020.

الأكثر مشاهدة