Fintech 24

ميتا تتحقق من صحة المحتوى على تطبيق ثريدز.. اعرف التفاصيل

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

ذكر تقرير engadget أن تطبيق ثريدز " المواضيع"  سيبذل جهدًا للإشراف على المزيد من المحتوى الذي ينشئه المستخدمون على النظام الأساسي. 
وقال رئيس موقع إنستجرام آدم موسيري، إنه يعمل على إنشاء برنامج لتدقيق الحقائق، ولم يوضح موسري ما سيتضمنه مثل هذا البرنامج، واكتفى بالقول إن ثريدز سوف "يطابق تقييمات التحقق من الحقائق من فيسبوك  أو انستجرام إلى ثريدز". 
في الوقت الحالي، لا يستطيع مدققو الحقائق تقييم المحتوى على Threads، لذلك بدلًا من ذلك عندما يتم وضع علامة على شيء ما على أنه كاذب على انستجرام  أو فيسبوك، سيتم أيضًا نقل تقييمات مدقق الحقائق إلى التطبيق، وكتب موسيري: "هدفنا هو أن يتمتع شركاء التحقق من الحقائق بالقدرة على مراجعة المعلومات الخاطئة وتقييمها على التطبيق". 
ومن المتوقع أن يكون البرنامج متاحا في أوائل العام المقبل، وقال ميتا إن شركاء التحقق من الحقائق التابعين لجهات خارجية سيقومون بالإبلاغ عن المحتوى الذي يتم تداوله على ثريدز ومراجعته. 
كما سيتم منح مستخدمي التطبيق خيار زيادة أو خفض أو الحفاظ على المستوى الافتراضي "لتخفيضات المحتوى الذي تم التحقق منه" في الخلاصات الشخصية، ويقول ميتا إنه إذا قرر المستخدم رؤية محتوى أقل حساسية على انستجرام، فسيتم نقل هذه الإعدادات إلى طريقة عرض المواضيع الخاصة به.
ويتعين على شركات وسائل التواصل الاجتماعي، مثل ثريدز، أن تفكر في توسيع حواجز الحماية لمنع انتشار المعلومات الخاطئة على منصاتها، خاصة قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة، ولا يمثل نظام التحقق من الحقائق في تطبيق ثريدز صدمة كبيرة بالنظر إلى التحركات الأخيرة التي قامت بها الشركة، عندما قدمت الشركة أداة بحث، قامت بحظر بعض الكلمات "المرتبطة مسبقًا" بمعلومات مضللة على منصة ميتا. 
ومع ذلك، فإن تقديم ميزة التحقق من الحقائق للمستخدمين لا يعني بالضرورة أن ثريدز ستصبح الصفحة الأولى الجديدة للأخبار الرقمية، وقال موسيري لموقع TechCrunch إن المنصة، حتى الآن، لا تخطط "لتضخيم الأخبار" على منصتها.