التمويل والبنوك

المركزي يلغي نظام الاعتمادات المستندية ويعود للعمل بمستندات التحصيل

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

أعلن البنك المركزي المصري، عن إلغاء العمل بالكتاب الدوري الصادر بتاريخ 13 فبراير 2022والسماح بقبول مستندات التحصيل لتنفيذ كافة العمليات الاستيرادية.
وقال البنك المركزي إنه بالإشارة إلى الكتاب الدوري الصادر بتاريخ 13فبراير 2022بوقف التعامل بمستندات التحصيل في تنفيذ كافة العمليات الاستيرادية والعمل بالاعتمادات المستندية فقط لدى تنفيذ العمليات الاستيرادية والاستثناءات من القرار اللاحقة له، وكذا الكتاب الدوري المؤرخ ۲۷أكتوبر ۲۰۲۰بزيادة قيمة الشحنات المستثناة من القرار المشار إليه أعلاه من خمسة آلاف دولار أمريكي أو ما يعادلها من العملات الأخرى إلى ٥٠٠ الف دولار أمريكي أو ما يعادلها من العملات الأخرى.

وفي ضوء ما أعلنه البنك المركزي من التوجه نحو الإلغاء التدريجي لتلك التعليمات حتى اتمام الالغاء الكامل لها في ديسبر ۲۰۲۲، فقد تقرر إلغاء العمل بالكتاب الدوري الصادر بتاريخ ۱۳فبراير ۲۰۲۲والسماح بقبول مستندات التحصيل لتنفيذ كافة العمليات الاستيرادية.