التمويل والبنوك

المصرف المتحد يهدي عملاءه شهادات المليونير احتفالًا بالعام الجديد 2022

المصرف المتحد
المصرف المتحد

احتفل المصرف المتحد مع عملائه ببداية العام الميلادي الجديد 2022 على طريقته الخاصة، إذ أعلن المصرف المتحد أن  الساعة الثانية من ظهر يوم الخميس الماضي، ستكون هي ساعة ذهبية، بحيث يهدي كل العملاء داخل فروع القاهرة هدية شهادة المليونير احتفالًا بالعام الجديد 2022. 

تعقيبًا على هذا الاحتفال الذي شمل عددًا من عملاء المصرف المتحد بفروع القاهرة. قال أشرف القاضي رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، إن هذا التقليد الجديد يُعزز من مبيعات شهادة المليونير (المتوافقة مع أحكام الشريعة) والتي استطاعات تحقيق أكثر من 480 حلمًا لعميل بمختلف أنحاء الجمهورية.  

وأوضح القاضي أن المصرف المتحد عكف في الفترة الماضية على دراسة أنماط سلوك العملاء بشكل مستفيض، وهو الأمر الذي استخلص خطة تسويقية لزيادة مبيعات الشهادة وبرامج تواصل مكثفة لكسب ولاء العملاء ومن ثمراتها فكرة “الساعة الذهبية" لجذب عملاء جُدد وزيادة ترويج الشهادة. 

كما قام المصرف المتحد بإعداد فريق للمبيعات وفقًا لخطة تدريبية مكثفة لرفع كفاءتهم وتحسين مهاراتهم.

وتبلغ مدة شهادة المليونير 5 سنوات، وتمنح لعملائها المزيد من المميزات، إذ أنها تتيح للعميل فرصة الدخول في 32 سحبًا على مدار العام على جوائز بإجمالي 4 ملايين جنيه سنويًا، بحيث تمنح جائزة بقيمة 100 ألف جنيه 10 مرات في العام، و50 ألف جنيه 20 مرة في العام، فضلًا عن الجائزة الكبرى المليون جنيه مرتين في العام في سحب شهر فبراير وسحب شهر أغسطس من كل عام.

تتيح أيضًا فرصة الاستثمار، فالشهادة تُعد وعاء استثماري يدار وفقًا القواعد المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة، إذ إنها تمنح عائدًا تراكميًا يصرف في نهاية مدة الشهادة، وهي خمس سنوات وتجدد تلقائيًا.

ويمكن شراء شهادة المليونير من أي فرع من فروع المصرف المتحد الـ68 والمنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، بمبلغ 100 جنيه فقط، والتي يمكن عن طريقها تحقيق حلم الحصول على الجائزة المالية الكبرى وهو "جائزة المليون" ويصبح مـليــونيـــرًا.

ويتيح المصرف المتحد لعملائه السُبل الممكنة لمتابعة أسماء الفائزين كل شهر عبر موقعه الرسمي على شبكة المعلومات الدولية وأيضًا عبر صفحات المصرف المتحد على مواقع التواصل الاجتماعي "املًا بأن يحقق حلم عملائه بالفوز". وأجازت دار الإفتاء المصرية شهادة المليونير من حيث توافقها مع القواعد الشرعية.