سوق السيارات

مرسيدس تتسلم أرض «قناة السويس» وتبدأ التشغيل خلال عام

رسيدس تتسلم أرض «قناة
رسيدس تتسلم أرض «قناة السويس» وتبدأ التشغيل خلال عام

سلمت الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس منذ أيام 40 ألف متر مربع لشركة «مرسيدس- بنز» التى ستقوم باستغلالها فى إنشاء مركز لوجستى لتوزيع السيارات فى العين السخنة.

وقال اللواء محمد شعبان، نائب رئيس الهيئة، إن «مرسيدس» من المرتقب أن تبدأ تشغيل مركزها خلال عام، وسيتم استغلاله فى توزيع السيارات للخارج والسوق المحلية.

وأكد المهندس يحيى زكى، رئيس الهيئة الاقتصادية – فى بيان صحفى فى يوليو الماضي  – أن المشروع مر بالعديد من المفاوضات حتى نجحت فى الوصول إلى إنشاء مركز لوجستى لمرسيدس، يضم ساحة تخزينية للسيارات ومركز لقطع الغيار وورشة للصيانة.

وأضاف أن المنطقة الاقتصادية وضعت  استراتيجية،  تتناسب مع المتغيرات الاقتصادية العالمية، تبدأ فى 2020 وتنتهى 2025، والتى ترتكز على خلق فرص استثمارية جديدة فى قطاعات صناعية وبحرية وتوطين الصناعات ذات الأولوية واعتماد سياسة التجمعات الصناعية المتكاملة، مع تعظيم دور المنطقة الاقتصادية كمركز لوجستى عالمى ومحورى فى سلاسل الإمداد العالمية.

يذكر أن مجلس الوزراء أصدر قرارا فى يونيو الماضى باعتماد قواعد الاستيراد والتصدير من وإلى المنطقة الاقتصادية  لمنطقة قناة السويس، والذى سمح  للهيئة بترخيص مشروعات الخدمات اللوجستية، وتقديم  خدمات سلاسل الإمداد، ويرخص لها بتخزين البضائع  بمستودع خاص لصالح المشروع.


وتقوم الاستراتيجية  على تطوير نظام العمل بالموانئ لجذب الاستثمارات والخطوط الملاحية العالمية، ووضع منظومة فاعلة لتقديم الخدمات البحرية وخدمات تموين السفن مع  استحداث منصات للصناعات الصغيرة والمتوسطة، وإنشاء مراكز مالية وتجارية وخدمية مستهدفة قطاعات صناعية محددة متضمنة  صناعات قطع غيار السيارات.