التمويل والبنوك

«قناة السويس» يطلق حملة لتطعيم موظفيه وأسرهم ضد فيروس كورونا ضمن مبادرة المركزي

حملة بنك قناة السويس
حملة بنك قناة السويس

في إطار مبادرة البنك المركزي لتطعيم العاملين في القطاع المصرفي وذويهم، أعلن بنك قناة السويس إطلاق حملة لتطعيم موظفيه وأسرهم ضد فيروس كورونا، بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، وهي الحملة التي تأتي دعمًا لمبادرات البنك المركزي لتوفير سبل الحماية والأمان للعاملين في القطاع المصرفي المصري، وحرصًا من بنك قناة السويس على سلامة جميع موظفيه وعملائه.

وصرح حسين رفاعي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك قناة السويس، بأنه يفخر بالمشاركة في الحملة القومية لتطعيم العاملين وأسرهم تحت رعاية البنك المركزي المصري وبالتعاون مع وزارة الصحة والسكان المصرية، إذ إن الحفاظ على سلامة وأمان جميع الموظفين والعملاء يأتي على رأس اهتمامات مجلس إدارة البنك، وإيمانًا من البنك بأهمية العنصر البشري من العاملين وأسرهم، إذ إنهم الثروة الأساسية والحقيقية للمؤسسة.

وقال ماجد طلعت رئيس قطاع الموارد البشرية والإدارية ببنك قناة السويس، إن حملة توفير التطعيم تشمل العاملين وأسرهم والمعاشات والخدمات المعاونة والأمن لفروع البنك في القاهرة والمحافظات، لافتًا إلى أن الحملة ستمتد على مدار أسبوع كامل في فرع بنك السويس بالقاهرة ومقره شارع صبري أبو علم.

وأشار إلى أنه تم توفير وسائل انتقال للعاملين ونظام تسجيل إلكتروني، وتوفير أماكن انتظار تم فيها مراعاة التباعد الاجتماعي وتعقيمها على مدار اليوم، بجانب توفير ماسكات ومطهرات وأماكن بها خصوصية أثناء تطعيم السيدات.

ولاقت حملة التطعيم قبولًا كبيرًا من العاملين الذين وجهوا الشكر لإدارة البنك لشمول المبادرة تطعيم أسرهم.

وشدد بنك قناة السويس منذ تفشي فيروس كورونا المستجد من إجراءاته وتدابيره الاحترازية للحفاظ على سلامة العاملين والعملاء على حد سواء، إذ تم تشكيل لجنة تضم ممثلين عن قطاعات البنك وفروعه وكذا الفريق الطبي بالبنك، وذلك لإدارة الأزمة والحفاظ على صحة وأمن العاملين وأسرهم.

كما كثف البنك جهوده المجتمعية لدعم آلاف الأسر الأكثر احتياجًا خلال انتشار الجائحة، وتمت تلبية دعوة مبادرة اتحاد البنوك، التي أطلقها بالتنسيق مع البنك المركزي عام 2020 للتبرع لمواجهة التداعيات الاقتصادية جراء انتشار الفيروس، كما تبرع بنك قناة السويس لصندوق تحيا مصر عام 2021، لدعم وتوفير لقاح فيروس كورونا للفئات المستحقة ذات الأولوية المتقدمة وكبار السن من الفئات الأكثر احتياجًا.

الأكثر مشاهدة