استدامة مجتمع

السفير الياباني يشهد تدشين مشروع إحياء الحرف التقليدية بالقاهرة التاريخية

 السفير أوكا هيروشي
السفير أوكا هيروشي سفير اليابان

شهد السفير أوكا هيروشي سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية وحرمه والدكتور صلاح زكي عضو مجلس إدارة مؤسسة قصر النيل الخيرية  افتتاح مشروع إنشاء مركز تنشيط وتدريب الحرف التقليدية بالقاهرة القديمة. تم تنفيذ هذا المشروع من قبل مؤسسة قصر النيل الخيرية، باستخدام المنح الشعبية اليابانية البالغة 85،749 دولارا أمريكيا.

يساهم المشروع في تعزيز الصناعات التقليدية في منطقة القاهرة القديمة من خلال توفير التدريب المهني في الحرف التقليدية لحوالي 40 شابا وشابة يعيشون في المنطقة، وتمكين حوالي 150 من السكان المحليين والطلاب من المشاركة في الأنشطة الاقتصادية المحلية، بما في ذلك المشاركة في معارض المنتجات والندوات التي تنظمها مؤسسة قصر النيل.

وخلال الحفل، أعرب الدكتور صلاح زكي والدكتور علاء الحبشي، الأستاذ بجامعة المنوفية ومدير المشروع، إلى جانب متحدثين آخرين، عن خالص تقديرهم لمساعدة اليابان في دعم تعاقب التقنيات التقليدية في مصر بشكل  عام وهذا  المشروع بشكل خاص. وأعرب السفير أوكا عن سعادته لأن اليابان لعبت دورا هاما في الحفاظ على المنطقة التاريخية وإحياء المجتمع من خلال برنامج المنح الشعبية الياباني.

كما حضر الحفل نجاران يابانيان وهما السيد موريتا والسيد ياسودا من مدينة كانازاوا وتبادلا معرفاتهما وخبراتهما بالإضافة إلى تبادل المهارات والثقافة التقليدية مع النجارين الشباب في المجتمع المحلي من خلال تقنية الأعمال الخشبية اليابانية التقليدية "كوميكو".

ويأتي هذا المشروع في إطار برنامج منح المساعدات اليابانية "منح المساعدة لمشاريع الأمن الإنساني على مستوى الشعبي"، والذي يقدم دعما ماليا مباشرا للمنظمات غير الربحية بما في ذلك المنظمات غير الحكومية في مختلف المجالات مثل التعليم والصحة ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة والتدريب المهني وتمكين المرأة والبيئة وغيرها. قدمت اليابان حوالي 10 ملايين دولار أمريكي في مصر منذ عام 1994، ودعم 174 مشروعا.