التمويل والبنوك

أحمد السعيد: البنك الأهلي بصدد تخارج كبير ومهم وبعائد ممتاز في قطاع الطاقة

أحمد السعيد الرئيس
أحمد السعيد الرئيس التنفيذي لمجموعة الاستثمارات وأمناء

قال أحمد السعيد الرئيس التنفيذي لمجموعة الاستثمارات وأمناء الاستثمار بالبنك الأهلي المصري، إن هناك تخارج كبير ومهم وبعائد ممتاز في قطاع الطاقة قارب البنك الأهلي على إتمامه.


وأضاف السعيد أن الأهلي كابيتال عملها هو ضخ استثمار مباشر، وهم بالفعل لديهم استثماراتهم في الخدمات المالية سواء التقليدية كأنشطة بنوك الاستثمار وكذلك الخدمات غير المصرفية المستحدثة مثل الدفع الإلكتروني والتمويل متناهي الصغر.

وأشار السعيد إلى أن البنك الأهلي وذراعه الاستثمارية ينظران في البداية إلى المقومات الطبيعية لأي استثمار جديد يفكران في دخوله، من حيث القيمة والتنوع وفرص نموه وغيرها من عوامل النجاح، هذه الأمور إذا توفرت يبدأ النظر لحجم هذا الاستثمار.

وأوضح أنه إذا كان استثمارًا حجمه ضخم، غالبًا لن يكون استثمارًا مطابقًا لنشاط Private equity كالمشروعات التي لها علاقة بالاقتصاد الخاص بتوجهات الدولة، وذات طابع قومي وتنموي إلى حد ما، وهذا يتجه بشكل تلقائي إلى البنك الأهلي نظرًا لأن ميزانيته أكبر وستتحمل، أما إذا كان يغلب عليه الطابع الاستثماري وسيتم الاحتفاظ به لفترة لتقديم قيمة مضافة وتعظيم قيمته ثم التخارج، فهذا سيتجه للأهلي كابيتال بشكل تلقائي.

ولفت السعيد إلى أنه في ظل الوصول إلى هذا القرار، هناك بعض الأسئلة الأخرى التي نطرحها ومنها المدة الزمنية للمشروع، إذ إن البنك الأهلي نفسه طويل، والمشروعات القومية عادة فترة الاسترداد الخاصة بها طويلة ومن الممكن أن نظل في الاستثمار 10 أو 12 أو 15 عامًا ولن نتضرر من ذلك.

ونوه إلى أن البنك الأهلي يقبل بعوائد أقل، يرفضها القطاع الخاص أو الاستثماري عمومًا وفقًا لتعريفاته لعدم قدرته على تحملها، وقد تصل أحيانًا إلى 11% أو 12% أو 14% وإذا ما كانت أهداف المشروع الأساسية تنموية من الممكن أن تنخفض عن ذلك.

 

الأكثر مشاهدة