عالم الإتصالات

تراجع عائدات هواوي بنسبة 38 % في الربع الثالث من 2021

هواوي
هواوي

تراجعت عائدات شركة هواوي الصينية بنسبة 38 في المئة في الربع الثالث مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، مما أدى إلى تعميق الانخفاض بنسبة 29.4 في المئة في النصف الأول من العام.

وأعاقت العقوبات الأمريكية أعمال شركة الاتصالات الصينية العملاقة في مجال الهواتف الذكية. ولا تزال مجالات النمو المحتملة الجديدة في مهدها.

وسجلت هواوي، وهي شركة خاصة لكنها تصدر بعض البيانات المالية بشكل دوري، إيرادات بلغت  71.32 مليار دولار في الأرباع الثلاثة الأولى، أي أقل بمقدار الثلث تقريبًا من 671.3 مليار يوان التي نشرتها في نفس الفترة من العام الماضي.

وبلغ صافي هامش الربح 10.2 في المئة للأرباع الثلاثة، ارتفاعا من 8 في المئة في نفس الفترة من العام الماضي، و9.8 في المئة للنصف الأول من عام 2021.

وبلغت إيرادات الربع الثالث وحده 135.4 مليار يوان بناء على حسابات وكالة رويترز. وقال رئيس مجلس الإدارة بالتناوب إن الأداء كان متوافقًا مع التوقعات.

ووضع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الشركة في قائمة سوداء للتصدير في عام 2019 ومنعها من الوصول إلى التكنولوجيا المهمة ذات الأصل الأمريكي.

وأعاق ذلك قدرتها على تصميم رقاقاتها الخاصة ومكونات المصدر من البائعين الخارجيين. وأضرت القيود بشدة بأعمال هواتف هواوي.

وقال رئيس مجلس الإدارة بالتناوب في شهر سبتمبر إن الإيرادات من الهواتف الذكية قد تنخفض بمقدار بين 30 مليار دولار و40 مليار دولار هذا العام.

واحتلت الشركة 8 في المئة من حصة سوق الهواتف الذكية في الصين في الربع الثالث. بانخفاض عن 30 في المئة في العام السابق عندما كانت الشركة الرائدة في السوق، وفقًا لـ Counterpoint Research.

وتتطلع هواوي إلى تطوير تدفقات نمو جديدة للإيرادات خارج البنية التحتية للمحطة الأساسية والهواتف المحمولة، مع الأعمال السحابية والموانئ الذكية والتعدين وشركات السيارات الكهربائية الذكية.

وأطلقت الشركة في شهر يونيو نظام التشغيل هارموني للهواتف الذكية، وتتطلع إلى توفير برامج لشركات السيارات. ولكن المسؤولين التنفيذيين قالوا إن هذه الخطوط الجديدة تستغرق بعض الوقت لتؤتي ثمارها.