التمويل والبنوك

الكويت الوطني يدشن «أكاديمية تحليل البيانات» بالشراكة مع SAS

أكاديمية تحليل البيانات
أكاديمية تحليل البيانات من بنك الكويت الوطني

أعلن بنك الكويت الوطني عن تدشين البرنامج التدريبي "أكاديمية تحليل البيانات" وذلك بالشراكة مع شركة " SAS"، بهدف صقل موظفيه بالمهارات المطلوبة في علم تحليل البيانات، وذلك في إطار سعيه المتواصل نحو الاستثمار في كوادره البشرية وتأهيلهم بأفضل البرامج التدريبية التي تواكب المعايير العالمية.

ويمتد برنامج "أكاديمية تحليل البيانات" لستة أشهر ويعقد افتراضيا وحتى شهر مارس 2022 بحضور 22 من متدربًا من مختلف الإدارات، كما يتضمن 9 دورات تدريبية تشمل عدة مستويات بدء من المستوى التمهيدي وحتى المتقدم.

وشهد حفل تدشين البرنامج حضور نائب الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت سليمان المرزوق، ومدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني عماد أحمد العبلاني، ومدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية محمد العثمان ورئيس مكتب البيانات سودهاكار نيبهانوبودي، إضافة إلى مشاركة وحضور مجموعة من مسئولي التدريب والتطوير في البنك.

ويستهدف البرنامج تعلم برمجة SAS والخاصة بعلوم البيانات والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي، إضافة إلى التدريب على كيفية الوصول إلى البيانات واستكشافها وإعدادها وتحليلها بجانب التعرف على تقنيات معالجة البيانات.

وتشمل الدورات التدريبية الـ 9 التي يشملها البرنامج تعريف المتدربين بالمفاهيم الإحصائية الأساسية الضرورية لفهم واستخدام أساليب الإحصاء وكذلك التدريب على النمذجة التنبؤية باستخدام برنامج SAS / STAT هذا إلى جانب صقل مهاراتهم فيما يعرف بمخططات تدفق التحليل وكذلك التدريب على كيفية معالجة بيانات SAS باستخدام لغة (SQL).

ويركز البرنامج على تحسين فهم الأنماط داخل البيانات، عبر استخدام الخوارزميات والأساليب والأنظمة لاستخراج المعرفة والرؤى التي تساعد في قرارات وحلول أكثر ابتكارًا وهو ما يساهم في تحسين وتطوير الأداء لكافة القطاعات داخل البنك.

بهذه المناسبة، قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني عماد أحمد العبلاني:" تلعب مجموعة الموارد البشرية في بنك الكويت الوطني وعبر الدورات التدريبية الاحترافية التي تنظمها للموظفين دورًا حيويا في دفع مسيرة البنك نحو صياغة مستقبله الرقمي".

وأضاف العبلاني أن استراتيجية التدريب والتطوير في مجموعة الموارد البشرية تركز جهودها على المساهمة في تأهيل كوادره البشرية لكي يتمتعوا بكل من القدرة والالتزام على صعيد الابتكار والذي أصبح يشكل جزءا هامًا ضمن مكون الثقافة الرقمية التي يتمتع بها البنك.

وشدد العبلاني على أن البرنامج يأتي انسجامًا مع الخطوات الحثيثة التي يقوم بها البنك خلال السنوات الماضية في الاستثمار بقوة في تحليل ومعالجة البيانات لفهم احتياجات وسلوك العملاء مع تدشين البنك في عام 2019 لمركز البيانات في الكويت والذي تم تطويره وفقًا لأفضل المواصفات العالمية، إذ يستهدف تحليل كميات هائلة من البيانات لدراسة اتجاهات واحتياجات عملاء البنك وهو ما يمنح القدرة على اتخاذ قرارات سريعة ومستنيرة تلبي طموحاتهم وتوقعاتهم.

وتعد شركة ساس(SAS) إحدى الشركات العالمية  المتخصصة في مجال تحليل وإدارة البيانات وتقنية لمعلومات.

ويولي بنك الكويت الوطني أهمية كبرى للارتقاء بقدرات موظفيه ويسخر الإمكانيات للمساهمة في تطورهم المهني وذلك عبر توفير برامج التدريب والتطوير بالتعاون مع أعرق المؤسسات التعليمية حول العالم وذلك من أجل مواكبة أبرز التغييرات التي تشهدها الصناعة المصرفية. كما أن استراتيجية البنك لتطوير الكوادر البشرية تتبوأ مكانة هامة في صميم خططه الاستراتيجية، وذلك لأن كفاءة فريق العمل تضمن جودة ما يقدمه من خدمات مصرفية بشتى أنواعها وعلى مستوى الأسواق المختلفة التي يعمل بها.