التمويل والبنوك

طارق عامر عضوًا بالمجلس الأعلى للسياحة

طارق عامر محافظ البنك
طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري

وافق مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، اليوم الأربعاء، على مشروع قرار رئيس الجمهورية بإعادة تنظيم المجلس الأعلى للسياحة، الذي يشرف برئاسة رئيس الجمهورية، وعضوية رئيس الوزراء، ومحافظ البنك المركزي، وعدد من الوزراء ورؤساء الأجهزة والهيئات، ورئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري للغرف السياحية.

وتأتي هذه الخطوة في ضوء المتغيرات المتسارعة التي تشهدها صناعة السياحة، وعلى النحو الذي يساهم في تمكين المجلس الأعلى للسياحة من أداء دوره في اعتماد السياسات العامة واستراتيجية قطاع السياحة، إلى جانب متابعة وتقييم تطورات ومستجدات العمل بالقطاع، ووضع الحلول المناسبة للتحديات التي تعترض نمو حركة السياحة، فضلًا عن اعتماد التقرير السنوي للجنة الوزارية للسياحة والآثار، وكذلك اعتماد مخططات تنمية المناطق السياحية ومشروعات الاستثمار السياحي.

وكانت مجلة "جلوبال فاينانس" العالمية، قد أعلنت عن اختيار طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري ضمن أفضل 20 محافظًا للبنوك المركزية في العالم خلال 2021، وذلك للعام الثالث على التوالي.

وذكرت المجلة في بيان، أن اختيار محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر ضمن القائمة للسنة الثالثة على التوالي جاء في ضوء تقرير تقييم الأداء الذي تصدره المجلة سنويًا.

وينتظر تكريم محافظ البنك المركزي المصري على هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين المقبلة في واشنطن ضمن قائمة محافظى البنوك المركزية الذين تم اختيارهم، بعد حصولهم على أعلى التقييمات من حيث الأداء، وفقًا لعملية تقييم دقيقة تضم عدة معايير صارمة، منها جهودهم في الحفاظ على استقرار العملة والتضخم، والإدارة الناجحة لأسعار الفائدة ومواجهة الركود الاقتصادي، والقدرة على مواجهة الأزمات.

وضمت قائمة أفضل 10 محافظين للبنوك المركزية بجانب محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر كلًا من محافظي البنوك المركزية في البرازيل وبلغاريا وكندا وشيلي، إضافة إلى كل من الصين وجمهورية التشيك، والاتحاد الأوروبي، والكويت والمغرب.