أخبار اقتصادية

ستاندرد آند بورز: مصر لديها احتياطيات أجنبية كافية للحماية من ضغوط السوق

وكالة ستاندرد آند
وكالة ستاندرد آند بورز

قالت وكالة ستاندرد آند بورز، فى تقرير حديث لها، إن مصر لديها احتياطيات أجنبية كافية للحماية من ضغوط السوق، إذ تحتفظ مصر باحتياطيات ضخمة من العملات الأجنبية تبلغ نحو 41 مليار دولار بنهاية يوليو، كما أن البنك المركزي لديه أصول أخرى بالعملات الأجنبية تبلغ نحو 7 مليارات دولار مودعة في البنوك حتى نهاية يوليو، وهي غير مدرجة في الاحتياطيات الرسمية، وهو الأمر الذي سيساعد في حماية مصر من الانعكاس الحاد والمفاجئ في معنويات المستثمرين.

وأشار التقرير إلى سعي الحكومة إلى تنويع قاعدة المستثمرين وزيادة متوسط ​​آجال استحقاق الدين العام، إذ أصدرت مصر سندات باليورو وسندات خضراء في عام 2020، وأقرت مؤخرًا تشريعًا للسماح بإصدار صكوك سيادية.

وأوضح التقرير أنه من المفترض أن يساعد إدراج مصر في مؤشر فاينانشيال تايمز راسل بوند ومؤشر سندات الأسواق الناشئة لبنك جي بي مورجان (المتوقع بحلول نهاية عام 2021) في الحد من التقلبات في تدفقات المحفظة، عن طريق تحويل بعض الاستثمارات إلى الإدارة السلبية، إضافة إلى ذلك، وكدعم، توقع التقرير أن تكون البنوك المحلية مستعدة وقادرة على استيعاب المزيد من الإصدارات الحكومية، إذ لا يزال القطاع المصرفي المحلي يتمتع بسيولة مرتفعة.

وأضافت الوكالة أن آفاق النمو الاقتصادي في مصر على المدى المتوسط تعد ​​قوية نسبيًا، مع توقعات أن يبلغ متوسط ​​الناتج المحلي الإجمالي 5.3% في السنوات المالية 2022 حتى 2024.