التمويل والبنوك

بنك الإسكندرية يصدر تقرير الاستدامة والمسؤولية المجتمعية لعام 2020

تقرير الاستدامة والمسؤولية
تقرير الاستدامة والمسؤولية المجتمعية لعام 2020 من بنك الإسكن

أصدر بنك الإسكندرية تقرير الاستدامة لعام 2020 تحت عنوان "الوفاء بالوعود: طريق نحو الازدهار المشترك والشمولية"، والذي يعكس أداء البنك البيئي والاجتماعي والحوكمة (ESG) لعام 2020.

ويعرض التقرير المبادرات والمساعي لخلق قيمة مشتركة، انطلاقًا من إستراتيجية مجموعة سان باولو فيما يخص المسؤولية الاجتماعية للشركات والتنمية المستدامة، بهدف الحفاظ على سلامة وصحة العملاء والموظفين وضمان استمرارية الأعمال والأداء المالي القوي.

وقال التقرير إن البنك عمل على تسريع التحول الرقمي للاستجابة للاحتياجات المتغيرة والعملاء ودعم التوجهات الوطنية نحو مجتمع غير نقدي، إذ سجل البنك نموًا ملحوظًا في قاعدة العملاء الرقمية، والتي سعت إلى تقديم تحسين تجربة العملاء.

وأشار التقرير إلى أن إستراتيجية البنك تخدم بشكل وثيق وبجهود متجددة احتياجات الاقتصاد الحقيقي الذي يركز بشكل خاص على زيادة إقراض المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة المنتجة، وبالتالي تأكيد التزامها بتعزيز ثقافة الأعمال المسؤولة والمؤثرة.

كما تم تعزيز الاستثمارات المجتمعية في عام 2020 لتغطية مجموعة من الشراكات الجديدة التي تعززت نتيجة لتلك الأولويات بما يتماشى مع المسؤولية الاجتماعية للشركات والاستدامة للبنك استنادًا إلى أعمال البنك من 2018 وحتى 2021.

وقال دانتي كامبيوني، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب، إن "البنك يعمل في سوق ناشئة سريعة التطور وغني بالاحتياجات والتوقعات المتنوعة، بما يشكل تجربة استثنائية تأتي معها الفرص والتحديات، كما أن الحفاظ على القيم الثابتة التي تشكل لدينا ثقافة الشركة ضرورية لقيادة نمو الأعمال وحافز لتعزيزها، إضافة إلى أن السلوك التجاري الأخلاقي والعوامل المشتركة الموسعة تعود بالنفع على الاقتصاد والمجتمع على حد سواء، وبالنسبة لنا فإن مفهوم المسؤولية الاجتماعية للشركات (csr) ليس شيئًا منفصلاً عن رؤية أوسع للبنك، بل هي عنصر أساسي تتجلى في كل ما نقوم به".

من جانبها، قالت ليلى حسني، رئيس قطاع المسؤولية الاجتماعية للشركات والاستدامة بالبنك إنه "على مدى السنوات الماضية ومنذ إنشاء مكتب التنمية المستدامة شكلت المسؤولية الاجتماعية للشركات أحد أعمدة ثقافة الحوكمة لدينا، كما ساهمت فى نقلة نوعية من مجرد العطاء المؤسسي والأنشطة التطوعية التي تركز على الموظفين إلى استراتيجية كاملة تنعكس في العديد من مشاريعنا الخارجية والداخلية، كما تدور عن البيئة والاجتماعية والحوكمة  لزيادة تكامل الاستدامة في عملياتنا التجارية الأساسية".

وأضافت أن "جائحة كورونا أظهرت جوهر المجتمع المصري، وبفضل قوة الشراكات والأهداف المشتركة التي تربطنا، كنا ليس فقط قادرين على الاستمرار في المشاريع القائمة ولكننا حرصنا عليها للبحث عن تأثيرات بعيدة المدى عبر إطلاق مشاريع جديدة، للمساهمة في إعادة تصور مشهد الاستدامة المرتبط بمستويات أعلى من الممارسات التجارية المسؤولة والموسعة طويلة الأجل لأصحاب المصلحة الرئيسيين لدينا".

ويلتزم البنك بتثمين موظفيه ، وتعزيز التنوع، تطوير المجتمع، والمساهمة بشكل مباشر في الاقتصاد والتنمية وإدارة المسؤولية الصناعية والحماية البيئة واحترام حقوق الإنسان.

 

الأكثر مشاهدة