التمويل والبنوك

الأوروبي لإعادة الإعمار يقرض شركة تابعة للسويدي 25 مليون دولار لمواجهة تداعيات كورونا

البنك الأوروبي لإعادة
البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، عن تقديم قرض رأسمالي عامل لمدة سنتين، بقيمة 25 مليون دولار أمريكي، إلى الشركة المتحدة للمعادن التابعة لمجموعة السويدي إلكتريك لدعم احتياجات رأس المال العامل للشركة في ظل جائحة كورونا.

وقال البنك إن القرض سيدعم متطلبات رأس المال العامل للشركة، إذ ساهمت اضطرابات الإمداد المرتبطة بكورونا في ارتفاع أسعار النحاس، بما في ذلك كاثودات النحاس – وهى من مدخلات الإنتاج الرئيسية للشركة، وسيعزز القرض المرونة المالية للشركة لتحمل الآثار السلبية المحتملة لفيروس كورونا عبر توفير التمويل لمصدر المواد الخام.

والشركة المتحدة للمعادن، هي شركة مساهمة مصرية متخصصة في إنتاج قضبان النحاس، وهي المادة الخام الرئيسية المستخدمة في إنتاج الكابلات النحاسية، وهى مملوكة بنسبة 99.8% لشركة السويدى إلكتريك، وهي مزود حلول طاقة متكاملة وواحدة من أكبر مصنعي الأسلاك والكابلات في الشرق الأوسط وإفريقيا، ومدرجة في البورصة المصرية بقيمة سوقية تبلغ نحو 19.09 مليار جنيه مصري / 1.22 مليار دولار أمريكي اعتبارًا من 11 أغسطس 2021.

وتابع البيان أن أكاديمية السويدي التقنية ستشترك مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لإطلاق حملة توعية هي الأولى من نوعها لتعزيز تكافؤ الفرص بهدف تمكين النساء والأشخاص ذوي الإعاقة في التصنيع، وسيقدم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الدعم الفني لتعزيز قدرات المجموعة في هذا المجال، وبالتالي فتح فرص عمل جديدة وبناء مهارات للأشخاص ذوي الإعاقة.

وأضاف البنك أنه تم إجراء العناية الواجبة البيئية والاجتماعية لمشروع الشركة المتحدة للمعادن من قبل دائرة التنمية المستدامة وشمل مراجعة التقييم السابق للبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير والتقارير البيئية والاجتماعية من قبل الشركة وأسئلة المتابعة للنظر في سياسة E&S لعام 2019 الخاصة بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بما في ذلك إدارة مخاطر سلسلة التوريد والعنف القائم على النوع الاجتماعي.

كما تحتفظ الشركة المتحدة للمعادن بأنظمة إدارة معتمدة لإدارة مخاطر البيئة والصحة والسلامة، يتضمن ذلك نظام إدارة سلسلة التوريد، والذي يحدد الإجراءات للنظر في المخاطر البيئية والاجتماعية المرتبطة بمورديها وتجنبها.

 

الأكثر مشاهدة