التمويل والبنوك

منى بدير ترجح إبقاء المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير

منى بدير كبير المحللين
منى بدير كبير المحللين الاقتصاديين في بنك الاستثمار برايم

قالت منى بدير كبير المحللين الاقتصاديين في بنك الاستثمار برايم، إنه من المرجح أن يبقي البنك المركزي أسعار الفائدة ثابتة حتى الربع الرابع من عام 2021، لافتة إلى أن التضخم سيبلغ ذروته في يوليو/أغسطس، ويرجع ذلك أساسًا إلى ارتفاع أسعار الكهرباء والوقود وموسم العيد وتأثير سنة الأساس غير المواتي، قبل أن يتراجع نحو حافة 4% بحلول نهاية عام 2021.

وأضافت بدير أنه لا يزال هناك مجال محدود لخفض طفيف في سعر الفائدة بحلول أواخر عام 2021، مع تراجع معدلات التضخم في ظل تلاشي تأثير العوامل الموسمية وتأثير مواتي لسنة الأساس.

وأشارت إلى أن هذا الاحتمال يتضاءل مع استمرار ارتفاع توقعات التضخم في العالم، وتوقعات بانعكاس ذلك على مسار السياسة النقدية بالعالم خاصة في الولايات المتحدة واستمرار تشديد السياسة النقدية في الأسواق الناشئة.

وتعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري اجتماعها الخميس المقبل، لتحديد أسعار العائد على الإيداع والإقراض.

وقررت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصري في اجتماعها الماضي في 17 يونيو 2021 الإبقاء على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي عند مستوى 8.25% و9.25% على الترتيب.

 

الأكثر مشاهدة