التمويل والبنوك

حصاد 2022 - البنك التجاري - مصر CIB يعزز التنمية المستدامة والتحول الرقمي

البنك التجاري الدولي-CIB
البنك التجاري الدولي-CIB

شهد البنك التجارى الدولى CIB، أكبر بنك قطاع خاص في مصر، العديد من التطورات خلال العام 2022، والتى سجلت نموًا فى كثير من قطاعات الأعمال المختلفة، وذلك بالرغم من موجة التضخم العالمية غير المسبوقة، ورغم تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية، وارتفاع أسعار السلع والطاقة عالميًا، إلا أن البنك استطاع الحفاظ على معدلات نمو عالية، بفضل إستراتيجية الإدارة الطموحة.
جهود دعم التمويل المستدام ومكافحة تغير المناخ:

وفى خطوة جديدة للبنك التجاري الدولي، كان من أبرز التطورات سعي البنك نحو تعزيز مكانته الرائدة في مجال التمويل المستدام عبر إصدار أول تقرير لقياس البصمة البيئية في مصر وأفريقيا على مستوى البنوك التجارية. يعد هذا التقرير بمثابة خطوة هامة في استراتيجية الاستدامة الخاصة بالبنك للتحول نحو اقتصاد أخضر في مصر، وتعزيز دور البنوك والمؤسسات فيما يتعلق بالمسؤولية التي تقع على عاتقهم في التأثير على البيئة وتوفير أفضل الحلول للحد من الآثار السلبية لتغير المناخ.

كما أعلن البنك التجاري الدولي – مصر (CIB)– عن خطواته الجديدة نحو تنفيذ خطة العمل الخاصة بخفض الكربون للحد من آثاره البيئية ودعم التحول الأخضر، حيث قام البنك بالتعاون مع "بيكيا"- وهي شركة مصرية ناشئة متخصصة في إدارة المخلفات - لتجميع وإعادة تدوير البطاقات البنكية التالفة.

وجاء هذا التعاون تاكيدًا على رؤية CIB الاستراتيجية فيما يخص خدمة رواد الأعمال عن طريق برنامجه المخصص للتعاون مع الشركات الناشئة، بالإضافة إلى إنه يعكس التزام CIB الراسخ نحو خفض الكربون عبر تقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن استهلاك المواد الخام ومخلفات المنتجات، وتندرج تلك المبادرة تحت جهود البنك المتعلقة بالتمويل المستدام لتحقيق الهدف الوطني المتمثل في التحول نحو الأخضر في مصر، بالإضافة إلى إنها تتماشى مع اتفاقية باريس للمناخ، ورؤية مصر 2030، وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، كما أنها تسعى إلى دمج ابتكارات الشركات الناشئة وشركات التكنولوجيا المالية في النظام البيئي برعاية CIB. هذه المبادرة بمثابة استكمالًا لجهود البنك للتخلص الآمن من البطاقات التالفة التي كان يتم التخلص منها سابقًا في مواقع دفن النفايات، حيث سيتم حاليًا نقل البطاقات من البنك إلى منافذ إعادة تدوير النفايات التابعة لـ "بيكيا".

فى أبريل 2022.. احتفل البنك التجاري الدولي CIB بإطلاق التقرير الشامل للمبادئ المصرفية المسؤولة في شهر مارس 2022، وهو آخر إنجازاته في مجال إعداد التقارير الخاصة بالإفصاح عن الممارسات البيئية والاجتماعية ومبادئ الحوكمة في إطار التزامه بالشفافية والإفصاح عن المساءلة وجهوده الرائدة في مجال التمويل المستدام.

تم إعداد هذا التقرير لمساعدة CIB في تحديد أهم الآثار الإيجابية والسلبية لقرارات منح التمويل على البيئة والمجتمعات المحيطة بأعماله، كما يساهم هذا التقرير في مساعدة البنك على وضع أهدافه الاستراتيجية مما يعزز تقدم خطط التنمية المستدامة في مصر، ويضمن الحفاظ على جودة محفظة البنك.

كما شارك البنك في جلسة تحت عنوان "الطريق إلى الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP27)"، وذلك ضمن فعاليات مؤتمر "خفض صافي انبعاثات الكربون إلى صفر" الذي تم عقده في مدينة لندن على مدار يومي 11 و12 مايو 2022، كنتيجة لمجهودات البنك الفعّالة- بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ووزارة البيئة- في الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP26).

وفى سبتمبر.. شارك البنك التجاري الدولي، في قمة عقدها معهد التمويل الدولي لمناقشة وضع التمويل المستدام بالأسواق الناشئة في 15 سبتمبر 2022، والذي جاء في سياق التحضير لمؤتمر COP27 في شرم الشيخ، تم عقد القمة بهدف استكمال النجاح الهائل الذي حققته قمتي معهد التمويل المستدام لعامي 2021 و2022، مع إتاحة الفرصة لتذليل العقبات التي تواجه الأسواق الناشئة. وقد تناولت جلسات القمة عددًا من النقاشات حول كيفية الوصول بالانبعاثات الكربونية إلى الصفر، وتوفير التمويلات اللازمة للانتقال نحو الاستدامة، فضلًا عن كيفية الحفاظ على رأس المال الطبيعي والتنوع البيولوجي والحاجة إلى التكاتف العالمي لتحقيق تلك الأهداف، بالإضافة إلى تداول "آراء صانعي القرار حول التمويل المستدام بالأسواق الناشئة"، والتي تعتبر إحدى أهم الجلسات التي تتميز بها القمة.

وفى نفس الشهر، أعلن البنك التجاري الدولي- مصر (CIB عن نجاحه في دمج مباديء الاستدامة في كافة سياسات البنك خلال النصف الأول من 2022، والتي يبلغ عددها 37 سياسة، بما يتماشى مع سياسة التمويل المستدام التي أصدرها البنك في يناير من نفس العام.

وقد تم وضع هذه السياسات وفقًا للمعايير وإطارات العمل المحلية والعالمية من خلال تحليل وتقييم مؤشرات الأداء الرئيسية الخاصة بمبادئ التمويل المستدام، ويعود الفضل في هذا النجاح إلى تضافر جهود جميع إدارات CIB، فضلًا عن التزام البنك بدمج ممارسات الاستدامة في جميع الأنشطة والعمليات الخاصة به.

ونظرًا لدوره كالبنك الرائد في مجال التمويل المستدام، يلعب CIB دورًا جادًا في تعزيز التنمية المستدامة في مصر بشكل أكثر شمولًا، حيث تتضمن الركائز الأساسية للتمويل المستدام بالبنك ما يلي؛ حوكمة التنمية المستدامة، وسياسات التمويل المستدام وإطار العمل الخاص بها، ونظام إدارة التمويل المستدام، بالإضافة إلى استراتيجية التمويل المستدام، والحملات التثقيفية للاستدامة، وبرامج التمويل المستدام التي يقدمها البنك لعملائه.

وفي إطار استراتيجية مصر للتنمية المستدامة رؤية مصر 2030 وتوجهات البنك المركزي المصري الخاصة بالتمويل المستدام والمطالبة بتطبيقه في القطاع المصرفي المصري، أعلن البنك التجاري الدولي-مصر (CIB) فى يونيو 2022 عن إطلاق برنامج "استدامة القطاعات" الذي يعد تجربة جديدة على القطاع المصرفي مستهدفا رفع الثقافة وتقديم الخبرات العملية للشركات في مختلف القطاعات مع تعزيز النمو في مجال الاستدامة ودفع تحول النظام نحو الاقتصاد الأخضر، ويهدف البرنامج إلى تقديم الدعم لشريحة كبيرة من الشركات في القطاعات المختلفة، متضمنا التدريب على بناء القدرات، والمنتجات المالية لدعم التحول نحو اقتصاد منخفض الكربون، كما يقدم البرنامج أفضل الممارسات والخبرات على الصعيدين المحلى والعالمي وذلك من خلال استضافة نخبة من الخبراء والمتخصصين.

مشاركة البنك التجاري الدولي في قمة المناخ

في إطار استضافة مصر لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول تغير المناخ(COP27)، وتوجهات الدولة المصرية نحو الحد من تأثيرات تغير المناخ، شارك CIB بخمس جلسات خلال قمة المناخ التي عقدت بمدينة شرم الشيخ في الفترة من 6 – 18 نوفمبر الماضى.

وشملت الجلسات مناقشة دور المؤسسات المالية في إفريقيا لتمويل التخفيف والتكيف مع المناخ والحد من تأثيرات التغيرات المناخية بالإضافة الى الآليات التمويلية المبتكرة وأهمية التعليم من أجل التنمية المستدامة.

ويأتى هذا إيمانا من CIB بأهمية الالتزام بأفضل الممارسات والمعايير الدولية والمحلية وتوجهات البنك المركزي المصري وهيئة الرقابة المالية المصرية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، يقوم البنك بدمج المبادئ البيئية والمجتمعية ومبادئ الحوكمة في جميع عملياته وسياساته باعتبارها الأساس الداعم نحو تحقيق مستقبل أكثر استدامة.

مؤتمر COP27 وما بعده" بالتعاون مع "المصري للدراسات الاقتصادية"

عقد البنك التجاري الدولي (CIB)- مصر، والمركز المصري للدراسات الاقتصادية (ECES) مؤتمرًا بعنوان "نحو COP27 وما بعده"، ويُعد المؤتمر تتويجًا لمبادرة استمرت 6 أشهر من قبل المؤسستين لضمان سماع صوت أفريقيا في مؤتمر COP27 لهذا العام الذي عقد في مصر خلال شهر نوفمبر، وقد أجرى البنك التجاري الدولي والمركز المصري للدراسات الاقتصادية (ECES) سلسلة من الندوات عبر الإنترنت ومؤتمرات المتابعة التي تركز على مشاكل محددة م تقديم الحلول.

جهود التحول الرقمي

إطلاق خدمة المدفوعات اللحظية لدعم خطط التحول الرقمي

في أغسطس 2022، وتماشيًا مع توجيهات البنك المركزي المصري في دعم خطة التحول الرقمي وتيسير المدفوعات الإلكترونية، أطلق البنك التجاري الدولي خدمة المدفوعات اللحظية عن طريق قنوات البنك الرقمية، بما في ذلك، خدمة الإنترنت البنكية وتطبيق الهاتف المحمول، وكذلك عن طريق تطبيق INSTAPAY الخاص بشركة بنوك مصر، حيث بلغ إجمالي قيمة المدفوعات من خلال التطبيق حوالي 2.6 مليار جنيه وارتفع عدد المعاملات بنسبة 500% حتى شهر يونيو2022 مع ارتفاع عدد المشتركين في الخدمة بنسبة 286%.

كما أطلق البنك التجاري الدولي أحدث جيل من أجهزة الصراف الآلي، والتي تقدم تجربة مصرفية جديدة كليًا للعملاء تتماشى مع استراتيجية البنك المتمثلة في تقديم حلول مبتكرة للسوق من شأنها الارتقاء بتجربة العملاء نحو آفاق جديدة من التميز.

وتتميز أجهزة الصراف الآلي المحدثة بأنها  تعمل من خلال شاشة تعمل باللمس، وتعرض القوائم على شكل أيقونات تمكن المستخدم من التنقل والمرور على كل جزء من أجزاء الشاشة، بحيث تقدم تجربة مصرفية تتسم بسهولة الاستخدام للوظائف والخيارات المتاحة مماثلة لاستخدام العميل للهواتف الذكية، مما سوف يساعد على تقليل الوقت اللازم لإتمام المعاملات. بالإضافة إلى ذلك، يمكننا دمج الماكينات داخل أنظمة البنك بسهولة نظرًا لطبيعتها القابلة للبرمجة السريعة.

وقام البنك أيضًا بإطلاق رقم الحساب المصرفي الدولي IBAN عبر ماكينات الصراف الآلي المحدثة التابعة لـ CIB والتي تعمل من خلال الاستعانة بتلك التقنية لتمكين العميل من الحصول على رقم الحساب المصرفي الدولي IBAN وطباعته من خلال ماكينة الصراف الآلي.

تعكس هذه المبادرة التزام البنك التجاري الدولي الراسخ بالاستثمار في التقنيات الحديثة التي تسهم في تعزيز تجربة العملاء وتمكنهم من إجراء معاملاتهم المصرفية بشكل يومي على مدار الساعة بكل سهولة ويسر.

دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

أطلق البنك التجاري الدولي (CIB حملة ترويجية جديدة لتوعية الشركات بالمنتجات والخدمات المصممة خصيصًا لتلبية احتياجاتهم ومساعدتهم في تنمية أعمالهم، وذلك في إطار التزام البنك المتواصل بدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر مجموعة من الحلول الفريدة والمبتكرة لتسهيل تجربتهم البنكية، وذلك عبر تزويدهم بباقة فريدة من الخدمات المالية وغير المالية لتنمية حجم استثماراتهم ومساعدتهم في مواجهة مختلف التحديات. وتشمل هذه الخدمات مجموعة من المنتجات والتسهيلات الائتمانية المصممة خصيصًا لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومن بينها قرض Relationship-Based الذي يساعد المقترضين على اتخاذ القرارات المالية الملائمة، وبرنامج Super Business الذي يتيح فرص تمويلية متميزة لأصحاب الشركات الصغيرة.

كما أطلق قطاع الخدمات المصرفية للأعمال برنامج Women in Business لتلبية احتياجات رائدات الأعمال ممن يمتلكن شركات صغيرة أو متوسطة، بالإضافة إلى قطاع Growth المصمم خصيصًا لمساعدة الشركات الصغيرة في الحصول على جميع الخدمات المالية وغير المالية التي لا يتم توفيرها عادة إلا للمؤسسات الكبرى.

ومن ناحية أخرى، دشن البنك التجاري الدولي ثلاثة مراكز جديدة لخدمة عملاء ائتمان قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة بفروع البنك في "العاشر من رمضان – برج العرب – القرية الذكية"، إضافة إلى المركزين المتواجدين بالفعل بالفرع الرئيسي للبنك بالجيزة والميريلاند، ليصل بذلك إجمالي عدد مراكز خدمة عملاء ائتمان قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى 5 مراكز وذلك في إطار سعي البنك لتقديم أفضل مستوى من الخدمات المصرفية لعملائه من هذا القطاع في معظم محافظات الجمهورية، وتوفير الخدمات بشكل لا مركزي.

وانطلاقًا من اهتمام  CIB الدائم بالعنصر البشري ورفع كفاءة موظفيه، أطلق CIB برنامج SME Academy المصمم خصيصًا لتدريب وتأهيل الكوادر الشابة من الموظفين بهدف تحقيق خطة البنك لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة بما يضمن لها النمو المستدام، وكذلك برنامج SME Lending Master لتأهيل وتخريج مديري الفروع ونواب مديري الفروع، للتعامل مع أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة وفهم احتياجاتهم، إلى جانب تطبيق أفضل الممارسات لتمويل هذه الشركات.

ريادة محلية وإقليمية

حصل CIB على جائزة التميز كأفضل بنك في تقديم الخدمات المصرفية للشركات الصغيرة والمتوسطة على مستوى مصر والشرق الأوسط، وذلك ضمن توزيع جوائز مجلة "يورموني" العالمية لعام 2022، حيث تعتبر جوائز "يورموني" للتميز من أهم الجوائز في السوق المصرفي العالمي سواء كانت على مستوى المحلي أو الإقليمي.

كما أعلنت مؤسسة فوربس العالمية عن تصدر البنك التجاري الدولي CIB، قائمة "فوربس" لأقوى 50 شركة في مصر لعام 2022، حيث جاء فى المركز الأول بإجمالي أصول تبلغ 26.8 مليار دولار في نهاية عام 2021.

وتضم قائمة فوربس الشرق الأوسط "أقوى 50 شركة في مصر لعام 2022" الشركات الأكثر ربحية والأعلى من حيث القيمة السوقية والأصول، حيث بلغ إجمالي القيمة السوقية للشركات المدرجة بالقائمة نحو 28.5 مليار دولار، بمجموع أصول يتخطى 142 مليار دولار، بينما وصلت المبيعات الإجمالية للشركات إلى 39.1 مليار دولار، ومجموع صافي الأرباح لـ 5.4 مليار دولار.

جائزة أفضل بنك في مصر

كما اقتنص البنك التجاري الدولي مصر جائزة أفضل بنك في مصر لعام 2022 من  مجلة "جلوبال فاينانس" العالميّة (Global Finance)  عن مجمل خدماته المصرفية ومساهماته الاجتماعية، تسلم الجائزة رفيعة المستوى عمرو الجنايني الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسى بالبنك التجاري الدولي-مصر CIB وقد أصبح البنك التجاري الدولي الشريك المصرفي الموثوق للعملاء الذين يبحثون عن تجربة مصرفية مميزة خاصة بهم.

كما فاز البنك التجاري الدولي – مصر CIB، بجائزة أفضل بنك فى مصر Best Bank in Egypt من Euromoney العالمية، وذلك عن أداءه المتميز خلال عام 2022، فى مختلف الخدمات المصرفية وفقًا لمؤشرات قياس الأداء وتقارير الخبراء الدوليين، وبحوث ودراسات واستطلاعات Euromoney العالمية الأكثر تركيزًا على القطاع المصرفي.

كما فاز البنك التجاري الدولي – مصر، بنحو 15 جائزة دولية وإقليمية من عدة مؤسسات مالية عالمية خلال 2022، ومنها الجائزة الإقليمية لأفضل بنك في الشرق الأوسط للشركات الصغيرة والمتوسطة من Euromoney، وجائزة أفضل بنك للحلول الرقمية في مصر منEuromoney، وجائزة أفضل بنك للخدمات المصرفية للشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر من Euromoney، بالإضافة إلى العديد من الجوائز الأخرى من جلوبال فاينانس، وDigital CX، وEMEA Finance.

وفيما يلى أبرز الجوائز التى حصدها البنك خلال 2022:

  • أفضل مزودي تمويل التجارة في العالم في مصر لعام 2022 - جلوبال فاينانس
  • أفضل مزودي صرف العملات الأجنبية في العالم 2022 - جلوبال فاينانس
  • أفضل بنك بيع بالجملة / معاملات لـ Digital CX - The Digital Banker
  • أفضل سند أخضر في إفريقيا - EMEA Finance
  • أفضل بنك في مصر 2022 – "جلوبال فاينانس
  • أفضل بنك مستدام للعام - الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
  • الجوائز الإقليمية: أفضل بنك في الشرق الأوسط للشركات الصغيرة والمتوسطة - Euromoney
  • أفضل بنك في مصر - Euromoney
  • أفضل بنك للحلول الرقمية في مصر - Euromoney
  • جوائز الدولة: أفضل بنك للأعمال المصرفية للشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر - Euromoney
  • أفضل قرض بالعملة المحلية - EMEA Finance
  • أفضل صفقة تمويل منظم في إفريقيا - EMEA Finance
  • أفضل خدمات إدارة النقد في شمال إفريقيا - EMEA Finance
  • أفضل خدمات الدفع في شمال إفريقيا - EMEA Finance
  • أفضل خدمات تمويل التجارة في شمال إفريقيا - EMEA Finance 

ويعد حصول البنك التجاري الدولي-مصر على تلك الجوائز شهادة استحقاق لثقة عملاؤه التي تعد محور اهتمامه دائمًا، حيث أنهم شركاء النجاح في كافة الأعمال، ويسعى البنك إلى تقديم كل ما هو جديد من خدمات ومنتجات بما يلبي احتياجات العملاء، ويعمل البنك لتعزيز تميز خدماته والحفاظ على نجاحه طويل المدى والمشاركة بفاعلية في الخدمات التي تلبي احتياجات عملائه.

عودة الأب الروحي

كان من أبرز الأحداث التى شهدها البنك التجارى خلال العام 2022، هي عودة هشام عز العرب لمنصبه بمجلس إدارة البنك، حيث أعلن البنك التجاري الدولي، عودة هشام عز العرب إلى مجلس إدارة البنك التجاري الدولي - مصر - أكبر بنك خاص في مصر- بعد نحو عامين على ترك منصب شغله لـ 18 عام كرئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب.

وقال البنك التجاري الدولي - مصر، إنه تم تعيين عز العرب الذي انضم إلى البنك عام 1998 كعضو مجلس إدارة غير تنفيذي، بعد طلب مجلس إدارة البنك وموافقة البنك المركزي المصري.

كان عز العرب تولى منصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك في الفترة بين 2002 حتى غادر منصبه خلال عهد محافظ البنك المركزي السابق طارق عامر عام 2020، لكن في أغسطس الماضي تم تعيينه مستشار لمحافظ المركزي الجديد حسن عبدالله.

وكان عز العرب قد شغل عدة مناصب إدارية في عدد من البنوك العالمية مثل JP Morgan chase وDeutsche Bank وشغل منصب الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب في البنك التجاري الدولي سابقا.

وفى 8 ديسمبر الماضي، قال البنك التجاري الدولي CIB مصر في افصاح للبورصة المصرية إنه يقترح تعيين هشام عز العرب رئيسًا غير تنفيذي لمجلس إدارة البنك وذلك بعد الحصول على موافقة البنك المركزي المصري.

المسؤولية المجتمعية

في إطار حرص مؤسسة البنك التجاري الدولي على دعم الطفل المصري صحيًا واجتماعيًا، وتماشيًا مع أهداف مبادرة "لمصر"، تم إطلاق مشروع "أطفال أصحاء" بالتعاون بين مؤسسة البنك التجاري الدولي ومؤسسة "راعي مصر" ضمن مبادرة مؤسسة البنك التجاري الدولي "لمصر"، استكمالًا للدور الذي تقدمه المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لدعم خطط الدولة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتماشيًا مع رؤية مصر 2030، وذلك من خلال تمويل القوافل الطبية في مجال طب الأطفال بكافة قرى ومراكز المبادرة الرئاسية.

ووقعت مؤسسة البنك التجاري الدولي –مصر "CIB Foundation" بروتوكول تعاون للتبرع بقيمة 40 مليون جنيه مع مؤسسة أهل مصر للتنمية، بمقر مستشفى أهل مصر بالقاهرة الجديدة، لتمويل مشروع تحت اسم "من الجرح اتولد نجم" لشراء الأجهزة اللازمة ضمن الاستعدادات الجارية لتشغيل المستشفى وبدء استقبال الحالات.

وقامت مؤسسة البنك التجاري الدولي –مصر Foundation CIB، بتمويل تجهيز وتشغيل وحدتين لعلاج سرطان الأطفال بمستشفى شفاء الأورمان بالأقصر بتكلفة إجمالية تتخطى 11 مليون جنيه لعلاج حوالي 900 طفل، والتي تم افتتاحها للتشغيل الرسمي يوم 23 مايو 2022.

وأعلن البنك التجارى الدولى-مصر CIB، عن توقيع مؤسسة البنك التجارى الدولى الخيرية، اتفاقية تعاون مشترك بمشروع «أطفال بلا خطر» التابع لمستشفى مبرة المعادي، وهو مشروع تمويل شراء أجهزة طبية متخصصة لإنشاء وحدة جراحات قلب مفتوح للأطفال بالمستشفى.

ووقّعت مؤسسة البنك التجارى الدولى الخيرية اتفاقية الدعم التمويلى بقيمة 7.5 مليون جنيه، لشراء الأجهزة الطبية بالتعاون مع جمعية نادى ليونز – جاردن سيتى، ومستشفى مبرة المعادى إحدى أقدم مستشفيات القاهرة.

كما قامت مؤسسة البنك التجاري الدولي – مصرFoundation CIB، بتمويل تجهيز وتشغيل أول مركز لجراحة المخ والأعصاب للأطفال بمستشفيات جامعة أسوان بتكلفة إجمالية تتخطى 9 مليون جنيه لعلاج حوالي 800 طفل سنويًا، والتي تم إفتتاحها رسميًا يوم 26 أكتوبر 2022.

تهدف مؤسسة البنك التجاري الدولي إلى تمكين مقدمي الخدمات الصحية من توفير خدماتهم بشكل أفضل بأقل تكلفة، وذلك لتخفيف العبء على الأسر الأكثر احتياجًا، حيث تسعي المؤسسة لتحقيق تلك الرؤية من خلال العمل على تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة من قبل شركاء المؤسسة للوصول الى أفضل رعاية صحية لأطفال مصر.

كما تسعى المؤسسة لتوصيل الخدمات الصحية الجيدة إلى أكبر شريحة من المجتمع المصري بطريقة فعالة ومستدامة عن طريق العمل مع مقدمي الخدمات الصحية من القطاع العام والخاص وغير الحكومي.