عالم الإتصالات

على هامش زيارة للقاهرة لبحث فرص الاستثمار

الرئيس التنفيذي لاورنچ العالمية: مصر بوابة نمو التكنولوجيا في أفريقيا

كريستل هيدمن الرئيس
كريستل هيدمن الرئيس التنفيذي لمجموعة اورنچ العالمية

 

أكدت كريستل هيدمن الرئيس التنفيذي لمجموعة اورنچ العالمية، أهمية السوق المصرية كونها أضخم سوق لاورنچ من ناحية عدد المشتركين فضلًا عن مكانتها كسوق قيادية في قارة أفريقيا.

يأتي ذلك على هامش زيارة هيدمن إلى مصر، حيث التقت بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لمناقشة فرص تعزيز استثمارات المجموعة في مصر، وجهود اورنچ لدعم التحول الرقمي ومساندة المشروعات القومية التقنية والبنية التحتية الذكية في البلاد، وكذلك مشروعات تنمية وتمكين الشباب عبر مراكز التطوير الرقمي.

وخلال اللقاء الذي حضره الدكتورعمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمهندس ياسر شاكر المدير التنفيذي لشركة "اورنچ مصر"، وجيروم هينيك المدير التنفيذي لاورنچ للشرق الأوسط وأفريقيا، رحب الرئيس السيسي بالزيارة الأولى لهيدمن، وأشاد بالخبرات الكبيرة للمجموعة في الاتصالات والتحول الرقمي وتطوير النظم التكنولوجية لإدارة المنشآت والمدن الجديدة والمشروعات الكبرى وقال إن مثل تلك الخبرات تمثل ركنًا أساسيًا في خطة الدولة للرقمنة والتنمية الشاملة في مصر. 

كما عقدت هيدمن لقاء مع الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ بحضور أيمن سليمان، المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، وياسر شاكر،"، وجيروم هينيك، واليون ندياي، رئيس مجلس إدارة شركة اورنچ لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ولودوفيك بش، الرئيس التنفيذي للشئون المالية بشركة اورانچ لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث استعرضت خلاله الوزيرة برنامج الإصلاحات الهيكلية الذي تنفذه الدولة المصرية، فيما أشادت هيدمن باهتمام الحكومة المصرية بتحسين مناخ الاستثمار، مشيرة إلى تطلعها للعمل مع الحكومة المصرية، حيث تدرس مع فريقها توسيع استثمارات شركة اورنچ في مصر في مجالات توطين التكنولوجيا ورفع مستوى البنية التحتية في قطاع الاتصالات، لدعم تقديم خدمات أفضل لعملاءها.

وتضمنت الزيارة أيضا عقد عدد من الاجتماعات واللقاءات الثنائية مع عدة مسؤولين حيث ألقت هيدمن الضوء على التزام مجموعة اورنچ العالمية بتحقيق هدف الحياد الكربوني بحلول العام 2040، مشيرة إلى أن تنفيذ الهدف استلزم ضخ الكثير من الاستثمارات للتحول إلى الطاقة المتجددة النظيفة وتبني تقنيات خفض الانبعاثات الكربونية وترشيد استهلاك الطاقة، وقد نالت مصر نصيبًا وافرًا من تلك الاستثمارات بما يتماشى مع مكانتها الرائدة بين أسواق اورنچ حول العالم. 

وفي جولتها، قامت هيدمن بزيارة المقر الرئيسي لاورنچ مصر والتقت عددا من قادة الشركة وكوادرها ومجموعات مختلفة من فرق العمل، وناقشت معهم مسار التطورات على كافة أصعدة العمل، كما أشادت بكفاءة الإدارات المختلفة في تحقيق الأهداف الاستراتيجية المطلوبة من الشركة في مختلف الأقسام والإدارات وبالنمو المرتفع لعمليات اورنچ في أفريقيا والشرق الأوسط، وطالبتهم بمواصلة الأداء الرائع الذي رسخ مكانة اورنچ كأبرز لاعب في قطاع الاتصالات المصري والأفريقي.    


وخلال الزيارة حرصت هيدمن على زيارة لمركز اورنچ للتطوير الرقمي والابتكار Orange Digital Center في القاهرة لحضور "أول يوم تجريبي لتسريع نمو الشركات الناشئة" بمركز ODC والتي شارك فيها 12 شركة ناشئة مصرية ودولية من دول مختلفة مثل مصر والسنغال وتونس والأردن وجنوب إفريقيا ونيجيريا وفرنسا والمملكة المتحدة، لبحث فرص التوسع والاستثمار في السوق المصري، وهي فرصة كبيرة لتلك الشركات التي تستضيفها جميع مراكز اورنچ الرقمية وبرامج تسريع الشركات الناشئة في جميع أنحاء العالم للاستفادة من التواصل والمناقشات الذي شهدته الفعالية. كما تؤكد تلك الزيارة علي أهمية الدور الذي يلعبه المركز الذي افتتح منذ عام، في اكتشاف المواهب التكنولوجية وتعزيز عمليات تدريب الشباب على التكنولوجيا الرقمية وتأهيلهم لسوق العمل، وألقت هيدمن الضوء على أنه تم تخصيص مبلغ 50 مليون دولار لبرامج تسريع نمو الشركة الناشئة لتمكين وتنمية مهارات الشباب بأفريقيا والشرق الأوسط. 

كما أجرت هيدمن عدة حوارات سريعة مع بعض الطلاب ورواد الأعمال المنخرطين في بعض أنشطة المركز، وأكدت أن الكوادر البشرية الواعدة هي أحد أهم ركائز النمو في السوق المصرية، مشيرة إلى أن رواد الأعمال المصريين أثبتوا في أكثر من مناسبة جدارتهم بالدعم والمساندة، وقدرتهم على إحداث التغيير الابتكاري المؤثر على الساحة التكنولوجية، كما اشارت الى اعتزام الشركة لبناء مركز آخر لتطوير المهارات الرقمية وريادة الأعمال في مدينة آسوان في العام المقبل.  


 

الأكثر مشاهدة