التمويل والبنوك

بنك التنمية الصناعية يعزز ريادة الأعمال بالتعاون مع جامعتى النيل وبدر واتحاد الصناعات

خلال التوقيع
خلال التوقيع

شهد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة،اليوم الأحد، توقيع بروتوكولات تعاون بين الوزارة وكل من جامعة النيل، وجامعة بدر، وبنك التنمية الصناعية، وغرفة صناعة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات المصرية.

تقتضى بروتوكولات التعاون إتاحة الفرصة أمام الطلاب  والخريجين للاستفادة من البرامج التدريبية ضمن مبادرة (طَّور وغَّير)، والمساعدة في توفير فرص تدريب وتوظيف للطلاب والخريجين من خلال الشركات المشاركة تحت مظلة الوزارة والشباب من ذوى  الهمم، علاوة على ترسيخ وتنمية ثقافة ريادة الأعمال والعمل الحر وأهمية المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.

كما تستهدف البروتوكولات تشجيع الأفكار الجديدة والمبتكرة وذات القيمة المضافة من خلال عقد الندوات والدورات التدريبية في المهارات الريادية، وطرح  الأفكار، إضافة إلى تعزير فرص تمكين المرأة اقتصاديًا، بما يدعم صناعة الملابس الجاهزة ودعم تأهيل الشركات للتصدير، وتشجيع المكون المحلي وتعميقه في الصناعة، وتعزيز المسؤلية المجتمعية الخاصة بالعمل والتدريب داخل المصانع للشباب، وذلك على مستوى  بروتوكول التعاون مع غرفة صناعة الملابس باتحاد الصناعات.

ويشمل التعاون مع غرفة صناعة الملابس دعم برامج التدريب من أجل التوظيف، ودعم رياده الأعمال والعمل الحر، وتأهيل الشباب على إقامة واداره وتسويق مشروعاتهم خاصة، وتطوير حاضنات الأعمال.

وعلى صعيد بروتوكول التعاون مع بنك التنمية الصناعية، وجامعة النيل فبموجب البروتوكول سيتم إنشاء عدد (10) وحدات خدمات تطوير أعمال تحت شعار "رواد النيل"، بمقرات مراكز الشباب بغية دعم ريادة الأعمال، وتعميق التصنيع المحلي، وتشجيع الجهاز المصرفي لدفع وتطوير منظومة تنمية وتمويل رواد الأعمال والمشروعات الصغيرة في مراحلها المختلفة.

أكد وزير الشباب والرياضة أن توقيع بروتوكولات التعاون اليوم تأتى ضمن الإستراتيجية الوطنية للشباب والنشء والتى طورتها الوزارة، وفى ضوء توجيهات القيادة السياسية بالاهتمام بتنمية وصقل مهارات وقدرات الشباب، مشيرًا إلى أهمية تشجيع الشباب فى جميع المحافظات  على ريادة الأعمال، والمشروعات الصغيرة بمشاركة البنوك المصرية، وإتاحة التيسيرات لرواد الأعمال.

أوضح الدكتور أشرف صبحى أن الوزارة حريصة على التعاون مع مختلف الجهات ومؤسسات القطاع الخاص والكيانات الاقتصادية للوصول إلى أكبر عدد من الشباب المصرى، وإقامة وحدات ريادة الأعمال على مستوى جميع المحافظات خدمةً للشباب مع التقييم الدورى لها تعزيزًا لدور المشروعات الصغيرة فى تنمية المجتمع.

كما لفت الوزير إلى الاهتمام بمجال الصناعات الرياضية، وإمكانية تدريب أندية الفتاة والمرأة بمراكز الشباب على الحرف اليدوية التى يتم إنتاجها من خلال بروتوكول تعاون أخر مع اتحاد الصناعات.

حضر مراسم توقيع البروتوكولات الدكتور وائل عقل رئيس جامعة النيل، وغادة البيلى رئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية، والدكتور محمد عبد السلام رئيس غرفة صناعات الملابس الجاهزة والمفروشات باتحاد الصناعات المصرية، ومصطفى منير مدير قطاع المشروعات الصغيرة بالبنك المركزى المصرى، ومن وزارة الشباب والرياضة منال جمال رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، والدكتورة ياسمين عراقى رئيس الإدارة المركزية للإدارة الإستراتيجية، ومصطفى عبد الحميد رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية، وأحمد عفيفى رئيس الإدارة المرمية لمؤتمر الشباب، واللواء عبد الرحمن شلش رئيس الإدارة المركزية لشئون الوزير، ومصطفى مجدى معاون الوزير، وجيهان رشوان مدير عام الإدارة العامة لتدريب الشباب، ونانيس الناقوري مدير عام المبادرات الشبابية، ومشاركة مسئولى الجهات الموقع معها بروتوكولات التعاون.