التمويل والبنوك

مجموعة QNB رائدة في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية

مجموعة QNB
مجموعة QNB

نفذت مجموعة QNB، أكبر مؤسسة مالية في الشرق الأوسط وإفريقيا، عددًا من المبادرات عبر مختلف مناطق تواجدها لدعم التحوّل نحو اقتصاد محايد الكربون، ويجري العمل على دمج الممارسات البيئية والاجتماعية المستدامة في نموذج الأعمال والتشغيل الخاص بالبنك. 
 

إطار ونهج الاستدامة الخاص بالبنك يدعم ويتوافق مع المبادرات الرائدة الدولية والمحلية في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، مثل أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والميثاق العالمي للأمم المتحدة) الذي يُعتبر البنك من الأطراف الموقعة عليه) ورؤية قطر الوطنية 2030 واستراتيجية قطر الوطنية للبيئة وتغير المناخ، وغيرها من المبادرات. 

يتكون إطار الاستدامة الخاص بالبنك من ثلاث ركائز، وهي التمويل المستدام، والعمليات المستدامة، والأنشطة غير المصرفية، وتدعم الركائز الثلاث هدف QNB المتمثل في تحقيق أداء مالي مستدام من خلال تقليل المخاطر وإتاحة فرص الأعمال الجديدة وتعزيز علامتنا التجارية. 

بصفته جهة رائدة حائزة على جوائز في التمويل المستدام، كان QNB أول مؤسسة مالية في قطر تطور إطار السندات الخضراء والاجتماعية والمستدامة بما يتوافق مع أفضل الممارسات والمعايير الدولية. 

في عام 2020، أصدر البنك أول سندات خضراء تقليدية في قطر بقيمة 600 مليون دولار أمريكي، ولا يزال أكبر إصدار لسندات خضراء تقليدية من قبل بنك في المنطقة. 

كما أصدر البنك أول سندات خضراء مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في تركيا، وشارك في أول اتفاقية إعادة شراء خضراء في قطر، وكان رائدًا في تقديم قروض السيارات الخضراء والقروض العقارية الخضراء لعملائه من الأفراد. 

وإدراكًا منه لقدرته على الحد من تأثيره على البيئة، يقوم البنك أيضًا بدمج الاستدامة في عملياته الخاصة، حيث أطلقت المجموعة العديد من المبادرات الخضراء عبر مناطق تواجدها بهدف زيادة الوعي بين موظفيها وعملائها بالتحديات البيئية والمناخية وتعزيز الإجراءات المستدامة للحد من تأثيرها. 

اتخذ البنك إجراءات لتعزيز كفاءة استهلاك الطاقة، ويتضمن ذلك تقليل استهلاك التبريد وتركيب أحدث أنظمة التحكم الخاصة بالإضاءة في جميع الأفرع والمباني الخدمية الخاصة بالبنك. 

بالإضافة إلى ذلك، حصل فرع QNB بلاس فاندوم على شهادة "نظام تقييم الاستدامة العالمي" جي ساس عن تصميمه الداخلي ومبناه الصديق للبيئة. في تركيا، تحوّل البنك إلى مصادر الطاقة المتجددة، وفي مصر قام بتركيب محطات طاقة شمسية في مبانيه، وتهدف هذه المبادرات إلى تشجيع الموظفين والعملاء على تبني نهج أكثر استدامة ودعم الجهود البيئية للمجموعة. 

في الشهر الماضي، قبل انطلاق مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول تغير المناخ (COP27) الذي سيعقد في وقت لاحق من العام الجاري بمدينة شرم الشيخ المصرية، أصبح QNB الأهلي، وهو شركة تابعة للمجموعة، عضوًا في مبادرة تمويل برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP FI) وأحد الموقعين على مبادئ الخدمات المصرفية المسؤولة (PRB). 

في مجال الأنشطة غير المصرفية، يدعم QNB ويقدم مجموعة واسعة من المبادرات الاجتماعية والإنسانية والمبادرات المرتبطة بالفنون والثقافة والصحة والبيئة والشؤون الاقتصادية والدولية والرياضية، وقد تم الاعتراف مؤخرًا بجهود البنك في تقديم مساهمة إيجابية في المجتمع الأوسع عبر حصوله على تصنيفات مرموقة من مجلة يوروموني الشهر الماضي. 

  

تم الاعتراف بـ QNB كرائد إقليمي في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، وفي عام 2021، كان QNB أول بنك في المنطقة يحصل على تصنيف AA في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية من MSCI. 

خلال عام 2022، فاز البنك بالعديد من الجوائز المتعلقة بالاستدامة من مجلة غلوبال فاينانس، بما في ذلك جائزتي "الريادة المتميزة في تقديم التمويل المستدام" في المنطقة، و"الريادة في التمويل المستدام" في قطر، من بين جوائز أخرى. 

تفخر مجموعة QNB، التي تصنف حاليًا على أنها العلامة التجارية المصرفية الأعلى قيمة في الشرق الأوسط وإفريقيا، بمشاركتها كداعم رسمي لكأس العالم FIFA 2022™ لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا. 

وتتواجد المجموعة في أكثر من 30 بلدًا وثلاث قارات حول العالم من خلال فروعها وشركاتها التابعة، حيث تقدم مجموعة شاملة من أحدث الخدمات والمنتجات المصرفية لعملائها، ويعمل في المجموعة ما يزيد عن 27،000 موظف في أكثر من 1،000 فرع ومكتب تمثيلي، بالإضافة إلى شبكة واسعة من أجهزة الصراف الآلي تزيد عن 4،700 جهاز. 

 

الأكثر مشاهدة