التمويل والبنوك

19.8% نموا

«البنك المركزي»: السيولة المحلية ترتفع إلى 6.4 تريليون جنيه بنهاية أبريل الماضي

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

أعلن البنك المركزي المصري، في أحدث نشراته الإحصائيه، أن السيولة المحلية ارتفعت بقيمة 1.059 تريليون جنيه بمعدل 19.8% خلال الفترة یولیو/ أبریل من العام المالي 2021 – 2022 لتصل إلى 6.416 تريليون جنيه بنهاية أبريل 2022.


وأوضح المركزي أن هذه الزيادة انعكست في نمو أشباه النقود بنحو 836.3 ملیار جنیه بمعدل 20.4%، والمعروض النقدي (M1) بمقدار 223.3 ملیار جنیه بمعدل 17.8%.

كما تعد الزیادة في أشباه النقود محصلة لارتفاع الودائع غـیر الجـاریة بالعمـلة المحلیة بنحـو 659.5 ملیار جنیه بمعدل 19.1% والودائع بالعملات الأجنبیة بما یعـادل 176.8 ملیار جنیه بمعدل 27.2%.

أما الزیادة في المعروض النقدي فقد جـاءت نتیجة لتصـاعد الودائـع الجـاریة بالعمـلة المحـلیة بمقدار 121.4 ملیار جنیه بمعدل 20.9%، والنقد المتداول خارج الجھاز المصرفي بمقـدار 101.9 ملیار جنیه بمعدل 15.1%.

وأشار المركزي إلى أن الزیادة في السیولة المحلیة خلال الفترة یولیو/أبریل من العام المالي ٢٠٢١/٢٠٢٢، محصلة لارتفاع صافى الأصول المحلیة وانخفاض صافي الأصول الأجنبیة لدى الجھاز المصرفي، حيث ارتفع صافي الأصول المحلیة لدي الجھاز المصرفي بـمـقـدار 1.550 تريليون جنيه بـمعـدل 30.4% خلال الفترة یولیو/أبریل من العام المالي ٢٠٢١/٢٠٢٢.

وجاء الارتفاع نـتـیـجـة لزیـادة الائـتـمـان المحلى بمقدار1.092 تريليون جنیه بمعدل 20.2%، وصافي البنود المــوازنة بمقدار 458 ملیار جنیه.

 

الأكثر مشاهدة