التمويل والبنوك

البنك الأهلي المصري يعيد افتتاح فرع ثروت بعد انتهاء أعمال تطويره

افتتاح فرع ثروت البنك
افتتاح فرع ثروت البنك الأهلي

افتتح هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري فرع البنك "ثروت" بعد الانتهاء من كافة أعمال التطوير الشاملة للفرع.
حضر الافتتاح يحيى أبوالفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري وقيادات مناطق فروع البنك وفريق عمل الفرع.

وعقب الافتتاح أعرب هشام عكاشة عن اعتزازه بتطوير فرع ثروت كونه يعد من أقدم فروع البنك الأهلي المصري بالقاهرة، إذ تم افتتاح مبنى الفرع عام 1964، وهو ما شجع إدارة البنك على إدراج مبنى فرع ثروت في خطة التطوير الشامل في أحد أكثر الشوارع حيوية، حيث يتوسط شارع عبدالخالق ثروت، ويتميز بتصميمه الهندسي الفريد وطابعه المميز الذي يتماشى مع المباني العريقة بوسط القاهرة.

وأكد عكاشة أن تلك الطبيعة الخاصة للفرع شجعت إدارة البنك على ادراجه ضمن خطة التطوير الشاملة للفروع سعيًا للحفاظ على طابعه المميز، وهي الاستراتيجية التي ينفذها البنك بخطة مدروسة وهو ما يتم بأعلى المعايير الهندسية والانشائية التي تليق ببنك أهل مصر.

وأضاف يحيى أبو الفتوح أن الفرع يتكون من ثلاثة أدوار وقد تم إعادة تصميمه ليشتمل على فرع إلكتروني متضمنًا لـ 3 ماكينات ATM و2 كاونتر استقبال لأربعة موظفين و10 مكاتب تللر، و10 مكاتب خدمة عملاء، وصالة انتظار كبيرة، ومنطقة البلاتينيم متضمنة 4 تللر و4 مكاتب خدمة كبار عملاء، وكذلك منطقة الائتمان، بالإضافة إلى غرف خطابات الضمان والرقابة وخدمة عملاء الشركات وغرفة خزائن للعملاء، كما تم استحداث مصعد أفراد لربط الأدوار الثلاثة للفرع ولتسهيل حركة العملاء والموظفين داخله، كما تم مراعاة التيسير على ذوى الهمم من خلال اتاحة مصعد متحرك لخدمتهم داخل الفرع.

وأشار إلى أنه تم تزويد الفرع بكافة الوسائل الانشائية والتكنولوجية الحديثة اللازمة لتقديم أفضل خدمة للعملاء، حيث أن الفرع يخدم فئة كبيرة ومتباينة من العملاء نظرا لموقعه الجغرافي المميز في قلب القاهرة.

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف البكري رئيس المشروعات بالبنك الأهلي المصري أن عملية تطوير فرع ثروت واجهت العديد من التحديات نظرًا لضرورة الحفاظ على الطابع التراثي لمبنى الفرع وعدم المساس بالعناصر الإنشائية له مع التدخل المناسب لإجراء عمليات التطوير بما يتماشى مع الطابع المعماري الحديث والهوية المؤسسية المميزة للبنك، وهو ما استلزم تكاتف فريق عمل التطوير في كافة مراحل إعادة تشغيل الفرع والمبنى بما يتوافق مع النمط المستحدث للبنك في المناطق التراثية، حيث تم الحفاظ على العناصر الأساسية لمسطح الفرع لضمان عدم المساس بالعناصر الإنشائية للمبنى الأصلي وكذلك تم مراجعة وتجديد تصفيح الخزينة الرئيسية باستخدام تقنيات اللحام تحت الماء.

كما تم إعادة تصميم القبو الكبير بسقف صالة الفرع من خلال عمل تشكيلات مضيئة لتوحي في النهاية بالإضاءة الطبيعية، والتي اعتمد عليها في التصميم الأصلي للمكان ولتعطي للمكان ثراء وفخامة، وسعيا للوصول لأفضل شكل للتصميم الداخلي للفرع تم تركيب شاشة كبيرة بصالة انتظار العملاء بمسطح 12 م 2 وكذلك تركيب شاشتين بجوار منطقة التللرات – كذلك تم عمل تشكيلات من الرخام والخشب والإضاءة بأعمدة الفرع لتعطي شكل جمالي مميز وتتغلب على كثرة عدد الأعمدة بالصالة بالإضافة الي تطوير واجهة الفرع واضاءته الخارجية لتتماشى مع الطابع العام المميز لمنطقة وسط البلد ومع الأعمال المتميزة التي تم تنفيذها داخل الفرع.

الأكثر مشاهدة