التمويل والبنوك

عمومية الأهلي الكويتي توافق على توزيع 5% أسهم منحة و5% أرباح نقدية لعام 2021

فوزي الثنيان طلال
فوزي الثنيان طلال بهبهاني جورج ريشاني عبدالله السميط

اختتم البنك الأهلي الكويتي اجتماعيْ الجمعية العمومية العادية وغير العادية يوم السبت الموافق 16 أبريل 2022.
وبدأت الجمعية العامة العادية اجتماعها في تمام الساعة 11:00 صباحًا، تلتها الجمعية العامة غير العادية بنسبة حضور بلغت 92.337 %، وتم عقد الاجتماع في مركز الفرع الرئيسي للبنك وتمت الموافقة على كافة البنود المدرجة على جدول أعمال الاجتماعات بأغلبية كبيرة بلغت نسبتها 92.337%.

استهلّ طلال محمد رضا بهبهاني – رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي الكويتي، كلمته الافتتاحية بالترحيب بالمساهمين والسادة الحضور وشكرهم على تواجدهم، واستعرض بهبهاني التقرير السنوي للسنة المالية 2021، مشيرًا إلى أن مجموعة البنك الأهلي الكويتي قد حققت أرباحًا تشغيلية بمبلغ 82.1 مليون دينار كويتي، بزيادة بلغت نسبتها 12%، بالمقارنة مع نتائج عام 2020.

في حين بلغت الأرباح الصافية 27.2 مليون دينار كويتي، ووصلت ربحية السهم إلى 12 فلسًا، وارتفع إجمالي موجودات البنك بنسبة 16% ليصل إلى 5.6 مليار دينار كويتي. وزادت القروض والسلف بنسبة 9% لتصل إلى 3.4 مليار دينار كويتي، وزادت ودائع العملاء بنسبة 12% لتصل إلى 3.9 مليار دينار كويتي.

ونجحت المجموعة في تخفيض نسبة القروض المتعثرة إلى 1.55% لعام 2021، وهي مغطاة بضمانات تصل نسبتها إلى 357%، بالمقارنة مع 1.57% ونسبة تغطية 339% على التوالي في عام 2020. كما وصل معدل كفاية رأس المال إلى 18.27%.

وخلال الاجتماع، وافق المساهمون على تقرير مجلس الإدارة الذي يغطي الأنشطة المالية للبنك الأهلي الكويتي للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2021، كما وافق المساهمون على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بنسبة 5% من القيمة الإسمية للسهم (5 فلوس لكل سهم)، كما وافقوا على توزيع أسهم منحة بنسبة 5% (خمسة أسهم لكل مائة سهم) من رأس المال المصدر والمدفوع، وذلك بإصدار 85،006،227 سهمًا جديدًا توزع كأسهم منحة مجانية على المساهمين المسجلين في سجلات مساهمي البنك كما في نهاية يوم الاستحقاق المحدد له يوم الأربعاء الموافق 11/5/2022، كل منهم بنسبة ما يملكه (بواقع خمسة أسهم لكل مائة سهم)، وتغطية قيمة هذه الزيادة الناتجة عن ذلك في رأس المال المصدر والمدفوع والبالغة 700/8،500،622 دينار كويتي (فقط وقدره ثمانية ملايين وخمسمائة ألف وستمائة واثنين وعشرين دينارًا كويتيًا و/700 فلسًا) من الأرباح المرحلة، وتفويض مجلس الإدارة في التصرف في كسور الأسهم الناشئة عنها وفقا لما يراه مناسبًا.

وأشار إلى أن المجموعة قد حافظت على تصنيفات استثمارية قوية بدرجة A مستقرة من وكالة فيتش وA2مستقرة من وكالة موديز، تعكس هذه التصنيفات مركز رأس المال الجيد لمجموعة البنك الأهلي الكويتي والسيولة الممتازة، والتي تتوافق تمامًا مع النظام التنظيمي المحافظ والقوي لبنك الكويت المركزي.

وبعد فرز الأصوات لانتخاب ستة أعضاء غير مستقلين واختيار أربعة أعضاء مستقلين لعضوية لعضوية مجلس الإدارة للدورة الحالية لمدة ثلاث سنوات (2022 – 2024) وانتخاب عضوين احتياط، وتفويض مجلس الإدارة في تحديد المكافأة السنوية للأعضاء، مع مراعاة قواعد الحوكمة الصادرة عن الجهات الرقابية،

تم انتخاب ستة أعضاء غير مستقلين على النحو التالي:

طلال محمد رضا يوسف بهبهاني
صلاح أحمد السرحان
علي إبراهيم حجي حسين معرفي
خالد عثمان عبد الوهاب العثمان
عادل إبراهيم يلي بهبهاني
رائد عبد الكريم المؤمن
كما تم تعيين أحمد حمد الثنيان – ممثلًا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية – عضو غير مستقل.
كما تم انتخاب العضويْن الاحتياط التالية أسماؤهم:
شركة محمد صالح ورضا يوسف بهباني ذ. م. م. (عضو احتياط أول)
شركة بهبهاني للاستثمار (عضو احتياط ثان)
كما تم اختيار ثلاثة أعضاء مستقلين على النحو التالي:
زيد خلدون حسن النقيب
طارق فريد عبد الرحمن العثمان
د. مهدي إسماعيل علي الجزاف
كما وافقت الجمعية العامة غير العادية على زيادة رأسمال البنك بمقدار 700/8،500،622 دينار كويتي (فقط وقدره ثمانية ملايين وخمسمائة ألف وستمائة واثنين وعشرين دينارًا كويتيًا و/700 فلسًا) وهو يمثل ما نسبته 5% من رأس المال، وذلك بإصدار 85،006،227 سهمًا جديدًا توزع على المساهمين المسجلين في سجلات البنك كأسهم منحة مجانية بواقع 5% (خمسة أسهم لكل مائة سهم)، وتمت الموافقة على زيادة رأسمال البنك (عن طريق أسهم المنحة) من 170،012،454/500 دينار كويتي إلى 178،513،077/200دينار كويتي.

وأضاف جورج ريتشاني، الرئيس التنفيذي لمجموعة البنك الأهلي الكويتي: "لقد قطعنا خطوات كبيرة في إستراتيجية" التحول والنمو "في عام 2021، والتي أسفرت عن أداء مالي قوي كان مدعومًا بشكل أكبر من خلال التعافي الاقتصادي العالمي. كما حققت عمليات مجموعة البنك الأهلي الكويتي الدولية في مصر والإمارات أداءً جيدًا بشكل استثنائي، إذ ساهمت بنسبة 40% من إجمالي الدخل التشغيلي للمجموعة، ونتوقع الحفاظ على زخم ثابت في عام 2022 ونحن على ثقة من أنه يمكننا الاستمرار في تنفيذ استراتيجيتنا، وتعزيز أولوياتنا الاستراتيجية الرئيسية - رأس المال والتكلفة والسيولة والأصول والحوكمة."

كما أكد ريشاني أنه في إطار استراتيجية "التحول والنمو"، ستواصل مجموعة البنك الأهلي الكويتي الاستثمار بكثافة في الأجندة الرقمية للبنك، وتعزيز الكفاءة وتجربة العملاء المعززة، وتعزيز تواجد البنك في مختلف الفئات السكانية، وتقديم منتجات وخدمات جديدة. كما ستواصل المجموعة أيضًا الاستثمار في توظيف القوى العاملة الموهوبة والحفاظ على كوادرها الوطنية، وتطوير أداء الموارد البشرية، ودمج العمليات الخارجية في المجموعة.