التمويل والبنوك

الريف المصري: البنك الأهلي يمنح شركة بمشروع الـ1.5 مليون فدان قرضًا بـ 20.5 مليون جنيه

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري وشركة تنمية الريف المصري الجديد

أعلنت شركة تنمية الريف المصري الجديد، المسؤولة عن تنفيذ وإدارة المشروع القومي لاستصلاح وتنمية الـ1.5 مليون فدان، قيام البنك الأهلي المصري بإصدار موافقة على تقديم قرض بقيمة 20.5 مليون جنيه، لصالح إحدى شركات المنتفعين بأراضي المشروع في منطقة سيوة.
وذكرت الشركة في بيان، اليوم الأحد، أن ذلك يأتي تنفيذًا لبروتوكول التعاون الذي وقعه مؤخرًا المهندس عمرو عبد الوهاب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة تنمية الريف المصري الجديد، مع رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري هشام عكاشة، والذي تم من خلاله الاتفاق على التعاون المشترك من أجل تقديم القروض والتيسيرات والخدمات المصرفية المختلفة للمنتفعين بأراضي الشركة، والمشروع القومي الـ1.5 مليون فدان.

وأضافت أن هذا القرض من شأنه أن يمكن الشركة المنتفعة به من زراعة مساحة 455 فدانًا بمنطقة شرق سيوة بالمحاصيل عالية التكثيف للزيتون، بالإضافة إلى زراعة نخيل "الميدجوول"، وزراعة النباتات الطبية والعطرية بمشروع "جناين سيوة".

وكان رئيس مجلس إدارة شركة الريف المصري قد وقع مع يحيى أبوالفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري بروتوكول تعاون مشترك؛ لتمويل المنتفعين من مستثمري وصغار مزارعي المشروع والذين ينطبق عليهم تعريف البنك المركزي المصري للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مختلف أراضي المشروع، إذ يتم بموجب هذا الاتفاق المساهمة في دعم المستفيدين المخصص لهم قطع أراضي بمناطق المشروع المختلفة.

ويقدم البنك - بموجب هذا الاتفاق - أنواع التمويلات المتوسطة وطويلة الأجل لتمويل الشراء والاستحواذ على الأصول الإنتاجية من آلات ومعدات وميكنة زراعية ومحطات طاقة شمسية وتمويل حفر آبار وطلمبات ري وشبكات ري عميقة وسطحية ونظم الري الحديث وتمويل زراعة أشجار معمرة وأشجار فاكهة وخضر، ونباتات عطرية وطبية، وتمويل شراء رؤوس قطعان ماشية وأبقار محلية ومستوردة وقطعان دواجن، وإنشاء المزارع السمكية ومستلزمات الإنتاج الزراعى والأسمدة وخلافه، ما عدا تمويل شراء الأراضي أنواعها وأغراضها كافة.

الأكثر مشاهدة