التمويل والبنوك

احتياطي النقد الأجنبي يواجه صدمة الأسواق الدولية ويسجل 37.082 مليار دولار بنهاية مارس

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

بلغ رصيد احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي المصري في نهاية شهر مارس 2022 نحو 37.082 مليار دولار أمريكي مقابل نحو 40.99 مليار دولار في نهاية شهر فبراير 2022.

والتزامًا بدور البنك المركزي المصري في الحفاظ على استقرار الأسواق المصرية وفي ظل الأوضاع الاقتصادية العالمية المضطربة جراء الأزمة الروسية الأوكرانية، قام البنك المركزي المصري خلال شهر مارس 2022 باستخدام جزء من احتياطي النقد الأجنبي لتغطية احتياجات السوق المصرية من النقد الأجنبي وتغطية تخارج استثمارات الأجانب والمحافظ الدولية، وكذلك لضمان استيراد سلع إستراتيجية، بالإضافة إلى سداد الالتزامات الدولية الخاصة بالمديونية الخارجية للدولة.

وعلى الرغم من التغيير في الاحتياطي الذي حدث خلال شهر مارس، فإنه لا يزال قادرًا على تغطية أكثر من 5 أشهر من الواردات السلعية، متخطيًا بتلك المؤشرات الدولية لكفاية الاحتياطيات.

وفي ضوء التطورات الراهنة يؤكد البنك المركزي أنه سيستمر في متابعة وتقييم الأوضاع العالمية عن كتب لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة أية تداعيات تطرأ مستقبلًا.
 

الأكثر مشاهدة