التمويل والبنوك

تحت إدارة بلتون لإدارة صناديق الاستثمار

10 بنوك تشارك في إطلاق صندوق الرياضة المصري بقيادة الأهلي المصري

ابراهيم كرم
ابراهيم كرم

أعلن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة عن إطلاق أول صندوق خيرى لدعم الرياضة "صندوق الرياضة المصري"، وذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد اليوم، بحضور كل من: الدكتور عماد البنانى، والدكتورة سوزان حمدى العضوان المنتدبان للصندوق، وإبراهيم كرم رئيس مجلس إدارة بلتون لإدارة صناديق الاستثمار والعضو المنتدب لبلتون المالية القابضة، ومجلس إدارة الصندوق الذي يضم نخبة من المتخصصين في علوم الرياضة والأكاديميين والاقتصاديين ورجال الأعمال ولفيف من عناصر الحركة الرياضية،.

ويتخذ الصندوق شكل استثمار مفتوح مدته 16 عامًا قابلة للتجديد وذلك وفقًا لأحكام قانون سوق رأس المال المصري ولائحته التنفيذية تحت إشراف الهيئة العامة للرقابة المالية، وذلك برأس مال مدفوع بقيمة 5 ملايين جنيه حتى يتمكن الصندوق من طرح وثائق للاكتتاب بالإضافة إلى مشاركة العديد من البنوك الأخرى والمؤسسات في الصندوق  أبرزها  البنك الأهلي المصري والبنك التجاري الدولي، ومجموعة طلعت مصطفى، وبنك قطر الوطني الأهلى، والمصرف المتحد، وبنك الشركة العربية المصرفية الدولية.

وسيتم استثمار الأموال المجمعة في ودائع مصرفية وشهادات ادخار وشهادات استثمار وسندات وأذون خزانة ومبالغ نقدية سائلة في حسابات جارية لدى بنوك مسجلة لدى البنك المركزي المصري.

ومن جانبه، قال الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، إن أهمية هذا الصندوق تأتي أولًا كونه يعكس مدى الاهتمام والدعم الذي يوليه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية للمنظومة الرياضية المصرية، كما أنه يمثل الخطوة الأكثر شمولًا واستدامة التي توجت الجهود المبذولة في مجال توفير الرعايات الخاصة والدعم المناسب للأبطال الأولمبيين والمنتخبات والفرق القومية المؤهلة لمختلف المنافسات العالمية وخاصة الألعاب الأولمبية.

وأشار إلى أن الجهود التي بذلت على خلال الفترة الماضية لإنشاء صندوق لدعم الرياضة المصرية كثيرة ومتنوعة وتعكس في مجملها حرص الدولة المصرية بكافة مؤسساتها الحكومية والمصرفية والقطاع الخاص إدراكها العميق لأهمية الرياضة كأحد أهم مرتكزات الأمن القومي والقوى الناعمة المؤثرة بفاعلية في تنمية الاقتصاد الوطني وخاصة في ظل النهضة الشاملة التي تشهدها الجمهورية المصرية الجديدة في شتي المجالات.

ويسعى الصندوق المرخص من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية لجمع الأموال واستثمارها ثم إنفاق العائد على دعم نهضة الرياضة المصرية للوصول إلى تحقيق أهدافه عبر برنامج مخطط له على كافة المستويات للوصول إلي أقصي درجات التفوق الرياضي العالمي، وذلك عبر توجيه الدعم الفني والمادي لمساندة اللاعبين والفنيين، والمساهمة في تمويل الدورات التدريبية على مستوى عالمي في كافة مجالات صناعة البطل الرياضي وخاصة الأبطال الأولمبيين، وبما يدعم استراتيجية الدولة لتشجيع التنمية الاستثمارية المستدامة في شتى المجالات وخاصة في النواحي الرياضية.

وقال إبراهيم كرم رئيس مجلس إدارة بلتون لإدارة صناديق الاستثمار والعضو المنتدب لبلتون المالية القابضة: "يشرفنا إسناد مهمة إدارة الصندوق إلى شركة بلتون لإدارة صناديق الاستثمار، إذ يعد الصندوق الأول من نوعه في مصر والشرق الأوسط، بهدف دعم الرياضة على كافة الأصعدة وإيجاد سبل غير تقليدية لتوفير التمويل والدعم المادي للرياضة المصرية عبر إطار مؤسسي يتميز بأعلى درجات الحوكمة، بهدف استدامة عوائد الاستثمار. ومن هذا المنطلق فإن شركة بلتون تضع خبراتها المتنوعة - لقرابة 20 عامًا في مجال إدارة صناديق ومحافظ الاستثمار عبر إدارة أصول تتجاوز 24 مليار جنيه - لتحقيق أفضل عائد استثماري للصندوق عبر اختيار أدوات الاستثمار المناسبة طبقا لسياسة الصندوق الاستثمارية".

وتتولى شركة بلتون لإدارة صناديق الاستثمار أعمال ومسؤوليات مدير الاستثمار، كما يتولى مكتب الاينس للمحاماة أعمال المستشار القانوني للصندوق، وتتولى الشركة المصرية لخدمات الإدارة في مجال صناديق الاستثمار (سيرفند) أعمال خدمات إدارة الصندوق، بالإضافة إلى مكتب المحاسبة "آر إس إم" ومكتب بايكر تيلي كمراقبي حسابات، وسيتم التنسيق عبر مجلس إدارة الصندوق مع الرعاة والمنظمات الدولية لدعم أنشطة الصندوق مباشرة سواء عبر دعم نقدي أو عيني.

وتأتى مشاركة المؤسسات العامة والخاصة لدعم ورعاية منظومة الشباب والرياضة المصرية في إطار دورهم الريادي في مجال المسئولية المجتمعية، إذ يعد ذلك نموذج لتشجيع الشراكات بين القطاعات المختلفة بالمجتمع المصري  الحكومي والخاص والأهلي، وذلك للمساهمة الفعلية والحقيقية في تنمية ونهضة المجتمع.

 

الأكثر مشاهدة