التمويل والبنوك

النقد العربي ينظم ورشة عمل عن تطورات الشراكات الإستراتيجية لمنصة بُنى

صندوق النقد العربي
صندوق النقد العربي

يعقد صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 17 مارس 2022 ورشة عمل "عن بعد" تتناول أحدث التطورات المتعلقة بتوجهات منصة "بُنى" للمدفوعات العربية، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق، لعقد شراكات إستراتيجية تهدف إلى تحقيق الترابط التوافقي مع أنظمة المدفوعات المحلية والإقليمية في المنطقة العربية والأسواق العالمية.


كذلك تستعرض الورشة أهمية المعيار الجديد لنظام المراسلة، "أيزو 2022" لناحية دعم الترابط التوافقي بين خدمات المدفوعات، وتستضيف الورشة الرؤساء التنفيذيين لكل من مؤسسة المدفوعات الدولية، الذراع الدولي لمؤسسة المدفوعات الوطنية في الهند، والشركة الأردنية لأنظمة الدفع والتقاص ("جوباك")، المشغل الوطني لنظام المدفوعات في الأردن.

وخلال مشاركتهم في هذه الورشة سيستعرض مدراء هذين النظامين، توجهاتهم للتعاون مع منصة "بُنى" للمدفوعات العربية لربط خدماتهم للدفع الفوري مع الخدمات الخاصة بمنصة "بُنى"، وتأمين ممرات آمنة وفعّالة للمؤسسات المالية المشاركة لديهما لإرسال واستقبال المدفوعات عبر الحدود وبشكل فوري.

كذلك سيقوم فريق العمل لدى منصة "بُنى" للمدفوعات العربية بتقديم عرض حول دور معيار "أيزو 2022" لنظام المراسلة في دعم أعمال الربط التوافقي والمساهمة في الحد من التحديات التي تعترض عمليات تبادل المدفوعات بين المؤسسات المالية.

ويشارك في الورشة أكثر من 200 مشارك يمثلون البنوك المركزية والمؤسسات المالية والمصرفية ومزودي خدمات المدفوعات والخدمات المالية من المنطقة العربية وخارجها، للإطلاع على هذه المواضيع المهمة والحيوية ومتابعة تطور أعمال منصة "بُنى" وخططها المستقبلية.

وفي هذه المناسبة، تحدث مهدي مانع الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية (منصة بٌنى للمدفوعات العربية) قائلًا: "تتطلع منصة "بُنى" للمدفوعات العربية إلى ممارسة دور إستراتيجي كمركز يربط بين الشركات الوطنية المزودة لخدمات الدفع الفوري في المنطقة العربية، والعمل على إنجاز الترابط التوافقي مع أنظمة المدفوعات المحلية والإقليمية في كافة أنحاء العالم. نحرص على تعميم الفوائد الناتجة عن خدمات المدفوعات عبر الحدود إلى قاعدة واسعة من الأفراد والمؤسسات في المنطقة العربية والخارجية."

وأضاف مانع قائلًا: "تعتمد "منصة" بُنى للمدفوعات العربية المعايير العالمية لنظم المراسلة وهي مجهزة لاستخدام نظامي "أيزو 15002" و"أيزو 20022" وتأمين التحويل بين النظامين لتسهيل عملية الانتقال إلى استخدام نظام "أيزو 20022". أشير في هذا المجال إلى أهمية المعيار الحديث لناحية تحسين عملية إرسال وإستقبال الأموال وربط خدمات المدفوعات، ونحرص في منصة "بُنى" على التعاون مع المؤسسات المشاركة في المنصة لمساعدتهم على استخدام هذا المعيار."

وتجدر الإشارة إلى أن منصة "بُنى" تشكل نظام متكامل ومتخصص في توفير خدمات مقاصة وتسوية المدفوعات بالعملات العربية والعملات الدولية، تهدف إلى تمكين المؤسسات المالية والمصرفية في المنطقة العربية وخارجها بما في ذلك المصارف المركزية والتجارية، من إرسال واستقبال المدفوعات البينية في جميع أنحاء المنطقة العربية وخارجها بصورة آمنة وموثوقة وبتكلفة مناسبة وفعالية عالية. تقدم "بُنى" إلى المشاركين حلول دفع حديثة تتوافق مع المعايير والمبادئ الدولية ومتطلبات الامتثال الدولية. تساهم "بُنى" في تعزيز فرص التكامل الاقتصادي والمالي في المنطقة العربية ودعم الروابط الاستثمارية مع الشركاء التجاريين في مختلف القارات.

يذكر أن المشاركة في المنصة متاح لكافة البنوك والمؤسسات المالية التي تستوفي معايير وشروط المشاركة فيها، وفي مقدمتها المعايير والإجراءات الخاصة بجوانب الامتثال. 

 

الأكثر مشاهدة