التمويل والبنوك

QNB الأهلي للتخصيم تستحوذ على حصة سوقية بنسبة 14.37% خلال 2021

بنك قطر الوطني الأهلي-QNB
بنك قطر الوطني الأهلي-QNB

كشف تقرير حديث صادر عن الإدارة المركزية للإشراف والرقابة على أنشطة شركات التمويل والإدارة المركزية للبحوث والسياسات بالهيئة العامة للرقابة المالية، أن شركة QNB الأهلى للتخصيم استحوذت على حصة سوقية بلغت 21.89% خلال شهر ديسمبر الماضي.
وأوضح التقرير أن حجم الأوراق المخصمة للشركة خلال شهر ديسمبر الماضي بلغ 638 مليون جنيه لتحتل المركز الثاني على مستوى شركات التخصيم بعدما جاءت المجموعة المالية هيرميس بالمركز الأول بحجم أوراق مخصمة بقيمة 679 مليون جنيه، وبحصة سوقية قدرها 23.30%.

وعلى مستوى الحصص السوقية لشركات التخصيم خلال الفترة من يناير وحتى ديسمبر 2021، فقد استحوذت الشركة على حصة سوقية بلغت 14.37% لتحتل المركز الثالث بحجم أوراق مخصمة بقيمة 2.947 مليار جنيه خلال العام الماضي، فيما كان المركزين الأول والثاني من نصيب كل من المجموعة المالية هيرميس والمصرية للتخصيم بحصة سوقية بلغت 22.82% و16.29% لكل منهما على التوالي.

وأظهر التقرير أن حجم الأوراق المخصممة خلال شهر ديسمبر الماضي سجل نموًا بنسبة 100.8% ليبلغ 2.914 مليار جنيه مقارنة بـ 1.451 مليار جنيه خلال ديسمبر 2020، فيما سجل إجمالي حجم الأوراق المخصمة خلال الفترة من يناير وحتى ديسمبر 2021 نموًا بمعدل 81.5% ليصل إلى 20.513 مليار جنيه بنهاية 2021 مقابل 11.301 مليار جنيه بنهاية الفترة المماثلة من عام 2020.

وجدير بالذكر أن شركة  QNB الاهلي للتخصيم خاضعة لرقابة واشراف الهيئة العامة للرقابة المالية، وقام  بنك QNB  الأهلي بإنشاءها عام 2012.

وهي شركة مساهمة للبنك تعمل كمؤسسة مالية متخصصة في نشاط التخصيم بكل أنواعه بدأت نشاطها عام 2012 وذلك من خلال خدمات التخصيم المحلي والدولي، وتتميز الشركة بتوفر كافة الوسائل والكفاءات والحلول التجارية السريعة لتلبية احتياجات العملاء لاسيما في ترتيب العمليات المالية والتجارية الدقيقة والمتخصصة للتخصيم.

ويعتبر بنك QNB الأهلي المساهم الرئيسي لهذه الشركة وتعتبر الشركة هي ذراع البنك لتقديم خدمات التخصيم، ويساهم البنك   بنسبة 99.98% من رأس مال الشركة.

وتمتلك شركة  QNB  الأهلي للتخصيم جميع الوسائل والكفاءات لتقديم الحلول السريعة للتخصيم لتلبية احتياجات عملائها، وهذا يرجع إلى خبراتها الواسعة في السوق المصرية والأسواق العالمية، فضلا عن تمتعها بشبكة واسعة من المراسلين الدوليين.
 

الأكثر مشاهدة