التمويل والبنوك

لأكثر من 42 ألف مشروع

رواد النيل: مراكز تطوير الأعمال وفرت تمويلات بـ 1.8 مليار جنيه بنهاية 2021

أحمد حسني مدير برامج
أحمد حسني مدير برامج مراكز تطوير الأعمال

أعلنت مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات البنك المركزي المصري، أنه في إطار الدعم المتواصل من مبادرة البنك المركزي ومساندة رواد الأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتشجيع الشباب وإتاحة الفرص لهم لبدء مشروعات جديدة، فقد بلغ حجم التمويلات التي وفرتها مراكز خدمات تطوير الأعمال (BDS) التابعة للمبادرة منذ إنطلاقها في 2019 وحتى نهاية العام الماضي 2021، نحو 1.8 مليار جنيه، استفاد منها أكثر من 42 ألف مشروع حديث وقائم.

وقال الدكتور أحمد حسني مدير برامج مراكز تطوير الأعمال بمبادرة رواد النيل (BDS ) إن البنوك الـ 12 المشاركة في المبادرة واصلت خططها التوسعية بإنشاء 8 وحدات تطوير الأعمال جديدة، ليرتفع عددها إلى 32 مركزًا ووحدة منها 27 وحدة بالبنوك و5 وحدات بوزارة الشباب والرياضة تغطي جميعها 17 محافظة، فضلًا عن استمرار استراتيجية تأهيل الأخصائيين من خلال المعهد المصرفي، الذراع التدريبي للبنك المركزي، إذ تم خلال عام 2021 تأهيل نحو 29 أخصائي تطوير اعمال جديد ليصبح إجمالي عدد الأخصائيين بالمراكز  126 أخصائيًا بالنبوك، بالإضافة إلى 31 أخصائيًا تم تأهليهم بوزارة الشباب والرياضة.

وتتنوع الخدمات التي تقدمها مراكز ووحدات خدمات تطوير الأعمال (BDS ) إذ تلبي احتياجات فعلية للفئات المستهدفة من خلال تنسيق كامل مع الجهات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية، ومن هذه الخدمات، خدمة تكوين فكرة مشروع جديد، المساعدة في تأسيس المشروع، نشر المعرفة، التحليل المالي، التشبيك، تيسير تسجيل النشاط والحصول على التراخيص، تيسير الحصول على خدمات التمويل، تيسير الحصول على البرامج التدريبية  وتيسير الحصول على دراسات الجدوى.

وأضاف أن مراكز ووحدات خدمات تطوير الأعمال (BDS ) نجحت في تحقيق طفرة كبيرة خلال العام الماضي 2021، باستهداف نحو 24 ألف مستفيد بزيادة بلغت 11 ألف مستفيد جديد عن عام 2020 وبمعدل نمو بلغ 84.7%، ليصل حجم المستفيدين منذ انطلاق المبادرة لنحو 42278 مستفيد، منهم 26 في المئة من السيدات، فيما استحوذ الشباب من الجنسين من الفئة العمرية من 16 إلى 35 سنة على نسبة 52.6% من المستفيدين.

وأوضح أن مراكز خدمات تطوير الأعمال (BDS) ضاعفت خلال عام 2021 من انشطتها في نشر التوعية بريادة الأعمال وثقافة الشمول المالي، من خلال عقد قرابة 500 ندوة ولقاء استهدفت نحو 40 ألف مستفيد سواء من خلال المشاركة المباشرة أو عبر وسائل التواصل الإجتماعي، تم خلالها تقديم أكثر من 15 ألف خدمة في إطار خدمات الشمول المالي، ليصل اجماليها خلال عام 2021 إلى نحو 28500 خدمة شملت 13 ألف بطاقات إلكترونية، 6500 حساب دائن ومدين 7 ألاف خدمة دفع إلكترونية و2000 استشارة لتحسين إدارة النقدية وحلول ادارية.

وأشار حسني إلى أن حزمة الخدمات المقدمة من مراكز تطوير الاعمال (BDS) خلال عام 2021 حققت أيضًا طفرة كبيرة، لتصل إلى نحو 66 ألف خدمة بزيادة بلغت 34 ألف خدمة بمعدل نمو بلغ 107% بالمقارنة بعام 2020، ليصل إجمالي الخدمات لنحو 107.5 ألف خدمة  منذ الانطلاق في يوليو 2019، لافتًا إلى أنه كان لهذه الخدمات تأثيرها المباشر في دعم الفئات المستهدفة من الشباب ورواد الأعمال.

وذكر  مدير برامج مراكز تطوير الأعمال بمبادرة رواد النيل، أنه تم من خلال المبادرة إعداد ومراجعة نحو 12420 دراسة جدوى وخطة عمل لمشروعات جديدة وقائمة، وفرت نحو 37 ألف فرصة عمل، كما تم إعداد ونشر 65 دراسة جدوى جاهزة على موقع مراكز تطوير الأعمال  (https://np.eg/bds-hubs)  تتيح للشباب ومن يرغب في إقامة مشروع خاص استخدامها بسهولة، مع اتاحة إمكانية التواصل مع أخصائيو الخدمات عبر وسائل التواصل الاجتماعي من خلال برنامج حجز موعد على ذات الموقع.

ولفت إلى أن مراكز خدمات تطوير الأعمال بمبادرة رواد النيل (BDS ) ساعدت أيضًا في استخراج مستندات النشاط الرسمية لنحو 2395 سجلًا تجاريًا وصناعيًا ورخصة نشاط.

الأكثر مشاهدة