التمويل والبنوك

بدير: QNB الأهلي يولي أهمية كبيرة بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر

معرض المنتجات للشركات
معرض المنتجات للشركات الناشئة ومشروعات الشباب

نظم بنك QNB الأهلي معرضًا لمنتجات الشركات الناشئة ومشروعات الشباب في مجالات التصميمات والديكور والحرف اليدوية والمصنوعات الجلدية والمنسوجات، مع مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات البنك المركزي المصري.


وذلك في إطار الحرص على المشاركة في جهود البنك المركزي المصرى الداعمة لريادة الأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة  ومتناهية الصغر وأصحاب الأفكار المبتكرة ونشر ثقافة الشمول المالي

وافتتح المعرض محمد بدير الرئيس التنفيذي لبنك QNB الأهلي، وشريف لقمان وكيل محافظ البنك المركزي المصرى لقطاع الشمول المالي، وعدد من قيادات ومسئولي البنك المركزي المصرى للشمول المالي والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، بجانب طارق فايد مساعد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطاعات الأعمال، وباسم نور رئيس القطاع التجاري والتسويق، وأحمد فؤاد رئيس المشروعات الصغيرة المتوسطة ومتناهية الصغر، وشيرين الشرنوبي مدير تطوير المنتجات المصرفية بقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.

كما شارك في الافتتاح الدكتورة هبة لبيب المدير التنفيذي لمبادرة رواد النيل، والدكتور أحمد حسني مدير مراكز تطوير الأعمال بالمبادرة، والدكتور محمد عباس مدير برامج حاضنات الأعمال بالمبادرة، والمهندس مصطفى المغاوري مدير حاضنة التصميم الإبداعي وندى حسني منسق الحاضنة.

من جهته، أكد محمد بدير الرئيس التنفيذي لبنك QNB الأهلي، أهمية الدور الذي تقوم به مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية، من دعم لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر ورواد الأعمال عبر البنوك المشاركة في المبادرة.

وأضاف بدير، أن QNB الأهلي يولي أهمية كبيرة لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لما له من آثار إيجابية اقتصادية واجتماعية على المواطن، بالإضافة إلى دعم وتشجيع أصحاب الحرف اليدوية والمبتكرين ورواد الأعمال من شباب وسيدات لتمكينهم اقتصاديا وتوفير احتياجاتهم من تمويل وتسويق واستشارات فنية.

وأشار إلى أن المعرض الذي أقامه QNB - الأهلي بالتعاون مع مبادرة رواد النيل وتحت رعاية البنك المركزي المصري ضم عدد من أصحاب المشروعات الحرفية والمهن اليدوية والتي تمزج بين الأشكال التراثية والمتطلبات المعاصرة، وهي صناعات يجب دعمها والاهتمام بها لأنها تضيف للاقتصاد المصري أهمية كبيرة وتوفر العديد من فرص العمل.

تجدر الإشارة الى ان بنك QNB الأهلي وفر للعارضين الخدمات والمنتجات الإلكترونية التي تساعد رواد الأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والحرف اليدوية في أعمالهم والتي توفر لهم الوقت والمجهود عبر مجموعة من الخدمات التي تسهل معاملاتهم اليومية سواء الشخصية أو التجارية مثل QR Code، e-Wallet، e-Banking.

وقالت الدكتورة هبة لبيب المدير التنفيذي لمبادرة رواد النيل، إن المبادرة ممولة من قبل البنك المركزي المصري، وتنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع عدد من الجهات والبنوك، وتهدف المبادرة إلى دعم الشركات والمشروعات الناشئة والصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال في العديد من المجالات وذلك في إطار إستراتيجية الدولة والجهود التي يقوم بها البنك المركزي من أجل تعميق التصنيع المحلي ودعم التصدير والتشجيع على الإبتكار وريادة الأعمال.

وأضافت أن مبادرة رواد النيل تعمل على مساعدة الشركات على تطوير منتجاتها ودعم قدراتها التنافسية والتسوقية عبر مجموعة متنوعة من البرامج بداية من مرحلة الفكرة حتى مرحلة النمو والتوسع، كما تساعد الشركات على التحول الرقمي والتواجد على منصات التسويق الإلكترونية المحلية والدولية.

وأشادت المدير التنفيذي لمبادرة رواد النيل بالتعاون المثمر مع بنك QNB الأهلى، إذ يرعى بحاضنة التصميم الابتكارى والتي تعرض الشركات المحتضنة بها منتجاتها خلال المعرض، والتي تتميز بالجودة العالية ما جعلها تنجح في إقتحام أسواق تصديرية دولية.

وأشارت إلى أن الشركات المشاركة تم احتضانها من جانب مبادرة رواد النيل إحدى مبادرات البنك المركزي، عبر حاضنة التصميم الإبداعي التي يرعاها بنك QNB الأهلى. 

من جانبهم، وجه الشباب من أصحاب المشروعات المشاركة في المعرض، الشكر لبنك QNB الأهلي ومبادرة رواد النيل، على الدعم الذي قدموه من أجل مساعدتهم على تأسيس مشروعاتهم وتطوير منتجاتهم عبر العديد من الخدمات بداية من مرحلة تأسيس الشركات واستخراج التراخيص وإعداد الملفات الائتمانية والتمويل، فضلًا عن المساعدة في تسويق منتجاتهم والتواصل مع المستثمرين.