التمويل والبنوك

أبوظبي التجاري مصر يرعى مؤتمر المبادرين ويطلق باقة «إرادة» الأولى من نوعها

إيهاب السويركي العضو
إيهاب السويركي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لبنك أبو ظبي

البنك يطلق باقة "إرادة" الأولى من نوعها لتقديم خدمات متكاملة بمميزات بنكية وغير بنكية

رؤية البنك تتسق مع خطط البنك المركزي للشمول المالي وتوجهات الدولة للتنمية المستدامة وتنفيذ «رؤية مصر 2030»

تزامنًا مع الشهر العالمي لمتحدي الإعاقة، قام بنك أبوظبى التجاري مصر برعاية مؤتمر المبادرين Initiators Congress تحت مظلة رئاسة الوزراء، وبحضور الدكتورة نيفين قباج وزيرة التضامن الاجتماعى، وأعلن البنك خلال المؤتمر عن إطلاق باقة "إرادة" وهي باقة تعد الأولى من نوعها مصممة خصيصًا لذوي الإعاقات، ليكون من بين نخبة المبادرين ممثلًا للقطاع المصرفي، وذلك لمناقشة وتفعيل سبل الإتاحة لذوي الإعاقات.

وشاركت إيناس قدرى رئيس قطاع الاتصال المؤسسى والاستدامة ورضا العملاء (ممثلة عن بنك ADCB) مع وزيرة التضامن بتكريم نماذج ناجحة لأبطال التحدي، ليكون هذا التكريم مصدر للإلهام للآخرين. وتأتي هذه المشاركة الفعالة في إطار رؤية البنك المتكاملة لتحقيق الشمول المالي على أساس دمج ذوي الهمم بالقطاع المصرفي، إذ يشكلون قطاعًا عريضًا من المجتمع ويعتبر الوصول إليهم هدفًا ساميًا من شأنه تحقيق تنمية مجتمعية واقتصادية مستدامة.

وتتيح هذه الباقة الجديدة عددًا كبيرًا من التسهيلات والخدمات المالية وغير المالية لتلبية إحتياجات ذوي الهمم اليومية المختلفة، وتتضمن الباقة فتح حساب توفير بدون مصاريف إدارية وبدون حد أدنى مع إصدار بطاقة طبية بشكل فوري عند فتح الحساب تتيح لهم الحصول على خصومات كبيرة على العديد من الخدمات المتخصصة والأجهزة التعويضية عبر شبكة طبية كبيرة حول الجمهورية. 

وصرح إيهاب السويركي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لبنك أبو ظبي التجاري -  ADCB بقوله: "حرصنا على المشاركة في هذا المؤتمر لنكون في طليعة المبادرين ومن صانعي التغيير لدمج ذوي الإعاقات. كما حرصنا على تكريم النماذج الناجحة من أبطال الإرادة ليكونوا مصدرا للإلهام من أجل تغيير الثقافة حول ذوي الهمم وتشجيع الآخرين على تحقيق النجاح."

وأضاف: "اليوم، نمضي بخطى ثابتة نحو تنفيذ رؤية البنك الطموحة لتحقيق تأثير فعال لخدمة المجتمع والوصول إلى تطبيق أهداف التنمية المستدامة. ونحن نؤمن أن تحقيق الشمول المالي يأتي عبر تمكين الفئات المختلفة ومن بينها أصحاب الإعاقات الذين تبلغ نسبتهم أكثر من 10% من المجتمع المصري، ولهذا اتخذ البنك عدد من المبادرات لدمجهم في المنظومة المصرفية وتمكينهم اقتصاديًا، ومن بينها إطلاق باقة إرادة التي تعد خطوة جديدة لتحقيق خطط البنك المركزي للشمول المالي وتتماشى مع اهتمام الدولة بتلك الشريحة باعتبارها جزءًا لا يتجزأ من المجتمع المصري، وذلك ضمن محاور رؤية مصر 2030". 

وكان بنك أبوظبي التجاري قد حصل مؤخرًا على جائزة "أفضل مبادرة للشمول المالى" من مؤسسة ديجيتال بانكر العالمية لعام 2021 تتويجًا لمبادراته ورؤيته لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة اقتصاديًا، والتي بدأها منذ نحو عام بعد أن نظم جلسات استماع مع عدد منهم لمناقشة المتطلبات المختلفة للحصول على خدمات ومنتجات مصرفية تتناسب مع طبيعة كل فئة. وبناءً على ذلك اتخذ البنك العديد من الإجراءات الهامة، يأتي في مقدمتها تدريب موظفي خدمة العملاء بالبنك على التعامل بلغة الإشارة.

كما أتاح البنك أيضًا المستندات المصرفية لعملائه بطريقة برايل، لمساعدة المكفوفين على معرفة محتوى المستندات البنكية اللازمة عند التعامل المصرفي دون مساعدة من أحد.

وفي السياق ذاته، وفر البنك مداخل بالفروع صالحة لاستخدام الكراسي المتحركة للتيسير على العملاء من أصحاب الهمم، وتوفير الآليات اللازمة لحصولهم على خدماتهم المصرفية بسهولة وسرعة. وجاري العمل على توفير عدد من ماكينات الصراف الآلي المجهزة لهم، وسيواصل البنك بشكل دائم تطوير خدماته لتتماشى مع رؤيته لتحقيق الشمول المالي، إذ سيتم الإعلان قريبًا عن المزيد من الخدمات الإضافية في إطار هذه المبادرة.