تكنولوجيا مالية

جوميا مصر تنضم إلى برنامج "خوذة الاتحاد الدولي الآمنة" لتعزيز مبدأ السلامة على الطريق

برنامج خوذة الاتحاد
برنامج "خوذة الاتحاد الدولي الآمنة"


 أعلنت جوميا، عن التزامها التام بمعايير السلامة والأمن من خلال برنامج جديد لتوفير الخوذات المعتمدة من الأمم المتحدة وفقًا لمعاييرECE 22.05  لمندوبي التوصيل في أسواق جوميا الثمانية في إفريقيا بما في ذلك مصر وكينيا وغانا والسنغال ونيجيريا وأوغندا والمغرب وساحل العاج.

وأكدت جوميا عن خطتها لتوفير أكثر من 7000 خوذة دراجات نارية لمندوبي التوصيل كجزء من برنامج الخوذات الآمنة بأسعار معقولة الخاص بالاتحاد الدولي للسيارات  (FIA).

تهدف هذه المبادرة إلى توفير خوذات عالية الجودة تفي بلائحة الأمم المتحدة 22.05 ECE في المناطق التي يصعب فيها الوصول والقدرة على تحمل التكاليف، حيث تم تنفيذ مفهوم التصميم الخاص بالخوذة من قبل مٌصنعي الخوذات بهدف إنشاء خوذات أقل سعرًا في السوق مع تلبية معايير السلامة اللازمة للأمم المتحدة، كما هو معتمد من قبل الخبراء المستقلين. ومن المقرر أن يتم توزيع الخوذات المناسبة للمناخات الحارة والرطبة على المندوبين مجانًا لدعم مهمة جوميا لتعزيز مبدأ سلامة مُوظفيها وشركائها والبحث المستمر عن طرق مبتكرة لتحسين النظام البيئي في مكان العمل.

سيتم إطلاق البرنامج أولًا في مصر ونيجيريا وساحل العاج وكينيا والمغرب، بالإضافة إلى دول أخرى في الأشهر المقبلة حيث تم تخصيص 1200 خوذة، معتمدة من الأمم المتحدة وفقًا لمعايرECE 22.05، للتوزيع على مندوبي التوصيل في جوميا في جميع أنحاء مصر. يعد برنامج الخوذات الآمنة جزءًا من عقد الأمم المتحدة للعمل من أجل السلامة على الطرق 2021-2030 ويهدف إلى المساعدة في تقليل عدد الوفيات العالمية إثر حوادث الدراجات النارية. في الواقع، تُظهر الأبحاث أن ارتداء الخوذة الآمنة هو أحد أكثر الطرق فعالية في مجال السلامة على الطريق، مما يقلل من عدد إصابات الرأس بين سائقي الدراجات البخارية بنحو 44٪.

ذكر ساشا بوينونيك وجيريمي هودارا، الرئيسان التنفيذيان لجوميا، أن "مندوبي التوصيل لدي جوميا من أهم العوامل في نظامنا البيئي، كما أن ارتداء الخوذات الآمنة المعتمدة من الأمم المتحدة أمر ضروري لحماية هؤلاء الأبطال المهمين من المخاطر التي قد تحدث أثناء تأدية وظائفهم. لذلك، يسعدنا العمل مع الاتحاد الدولي للسيارات لتوفير خوذات متوافقة وعالية الجودة وآمنة لمندوبي جوميا. ونأمل أن يكون لهذا القرار أيضًا تأثير إيجابي على طمأنينة كل من مندوبي التوصيل وعائلاتهم."

وصرح جان تود، رئيس الاتحاد الدولي للسيارات قائلًا: "يعتبر ارتداء الخوذة عامل أساسي في مجال السلامة على الطرق. يسعدني أن أرحب بجوميا كشريك جديد لبرنامج الخوذات الآمنة بأسعار معقولة حيث تسعي جوميا دائمًا لضمان سلامة مندوبي التوصيل لديها، مما يتوافق مع كفاحنا المستمر من أجل طرق أكثر أمانًا في جميع أنحاء العالم، وآمل أن تساهم هذه الشراكة مع جوميا في التبني الشامل لمبدأ الخوذات الآمنة والتي تلبي معايير السلامة للأمم المتحدة في إفريقيا."

ومن جانبه، أكد المهندس هشام صفوت، الرئيس التنفيذي لجوميا مصر "أننا نفخر بأن جوميا مصر تعد واحدة من أبرز الشركات المشاركة في هذه المبادرة لما للسوق المصرية من دور محوري في أعمال الشركة وستظل جوميا ملتزمة بتحسين السلامة على الطرق لمندوبيها للتوصيل بالتعاون مع الاتحاد الدولي للسيارات حفاظًا على أرواحهم من أي خطر."