التمويل والبنوك

البنك الأهلي المصري يوقع بروتوكول تعاون مع شركة فاست كاب لدعم مشروعات النقل التشاركي

البنك البنك الأهلي
البنك البنك الأهلي المصري يوقع بروتوكول تعاون مع شركة فاست

وقع البنك الأهلي المصري بروتوكول تعاون مع شركة فاست كاب للتكنولوجيا، للبدء في تنفيذ مشروع تشغيل سيارات باستخدام تكنولوجيا المعلومات في مجال النقل التشاركي والذكي، والذي أطلق عليه تجاريًا "أصيل".

ويهدف المشروع إلى المشاركة في خطط الدولة التنموية في مجال نقل الركاب، والذي يعد من القطاعات التي تمس الحياة اليومية للمواطنين.

 

وتم توقيع البروتوكول بحضور هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، خلال فعاليات معرض Cairo ICT، ووقع يحيى أبو الفتوح نائب رئيس البنك الأهلي المصري، وعادل عبد السلام مهنا رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة فاست كاب للتكنولوجيا “أصيل“. وتقوم الفكرة الأساسية للمشروع على قيام البنك الأهلي بتمويل الأفراد بغرض شراء سيارات ملاكي ثم العمل تحت تشغيل وإدارة الشركة المنفذة "أصيل“.

 

ويهدف المشروع إلى تقديم نموذج وطني يقوم على تحقيق مصالح ملاك السيارات وتقديم أعلى مستوى جودة لمتلقي الخدمة، خاصة أن سوق النقل الذكي يعد أحد أكثر الأسواق نموًا عالميًا ومحليًا ضمن قطاع وسائل نقل الركاب.

 

وعقب التوقيع، صرح هشام عكاشة بأن البنك الأهلي المصري دائمًا يضع في أولوياته المشروعات التي من شأنها الارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطن وتحقيق أهداف اقتصادية هامة في مسار التنمية الشاملة والمستدامة خاصة في إطار اهتمام ودعم القيادة السياسية ووزارة النقل بالعمل على التطوير الشامل والمتكامل لقطاع نقل الركاب، مشيرًا إلى أن البنك الأهلي المصري مشارك في مبادرة إحلال السيارات ممولًا لأكثر من 3127 مركبة.

 

وأضاف عكاشة أن تنفيذ المشروع "أصيل" سيساهم في زيادة فرص العمل، بالإضافة لتوفير خدمة مميزة بجودة تنافسية، إضافة إلى تقديم مستوى أعلى من الأمان في نقل المواطنين.

 

ومن جانبه، قال يحيى أبو الفتوح أن البروتوكول يتضمن تمويل السيارات على عدة مراحل بالقاهرة الكبرى والإسكندرية لتمليكها للشباب للعمل في المشروع "أصيل“، مشيرًا إلى إتاحة كافة الخدمات المصرفية من البنك الأهلي المصري للشركة ولملاك السيارات ولمستخدمي الخدمة عبر وسائل الدفع وادوات التحصيل الإلكترونية ضمن استراتيجية البنك المتماشية مع اتجاه الدولة نحو التحول الرقمي وتحقيق الشمول المالي.

 

كما أعرب عادل عبد السلام عن سعادته بالتعاون مع البنك الأهلي المصري أكبر البنوك المصرية لمساهمته الفعالة في المشاريع التنموية خاصة أن هذا المشروع الذي تم إطلاق شعار "أصيل" كاسم تجاري للخدمة المقدمة يهدف إلى إنشاء منظومة متكاملة عبر فريق عمل واعى وقادر على مواكبة التطور والمنافسة وتكون البداية في تحرى الدقة في اختيار السائقين وتدريبهم بمقاييس عالية تؤهلهم لتقديم خدمة فريدة للعملاء وأيضًا توفير مميزات عديدة لهم عبر برامج تأمينية مختلفة واتاحة أماكن صيانة السيارات بمستوى متميز ومع المتابعة المستمرة للسائقين، الأمر الذي سيسهم في زيادة المهنية والولاء لديهم للشركة.

 

وأضاف أن الشركة تستهدف تقديم مشروع وطني متكامل في مجال النقل التشاركي،  موضحًا أن شركة فاست كاب للتكنولوجيا "أصيل" تخطط للاستحواذ على نسبة لا تقل عن %20 من السوق المصرية خلال عامين عن طريق خططها التوسعية.

 

وأوضح كريم سوس الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك الأهلي المصري، أن البنك سيقوم بمنح التمويل المعتمد من جانب فاست كاب بنسبة تمويل تصل إلى 80% من قيمة السيارة وبحد أقصى 350 ألف جنيه حال موافقة البنك على منح التمويل للعميل، إذ يقوم البنك بإخطار فاست كاب بالموافقة على منح التمويل وبعدها يتوجه العميل إلى الفروع مقدمة التمويل، إذ يتم تحويل مبلغ التمويل مباشرة إلى شركة السيارات الموردة.